مقدمة 1-الجيش يعلن قتل 18 مسلحا كرديا في جنوب شرق تركيا

Sat Jan 9, 2016 3:22pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

دياربكر (تركيا) 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال الجيش التركي اليوم السبت إن قوات الأمن قتلت 18 مسلحا كرديا في جنوب شرق البلاد في أحدث اشتباكات بالمنطقة التي لا تزال تشهد أعمال عنف واسعة منذ انهار الصيف الماضي وقف لإطلاق النار دام عامين.

وقالت قوات الأمن إن خمسة أشخاص آخرين بينهم أربعة جنود أصيبوا في هجمات منفصلة بالأسلحة والقنابل في دياربكر كبرى مدن المنطقة.

وقال الجيش في بيان إن 16 من مقاتلي حزب العمال الكردستاني قتلوا أمس الجمعة في مدينة الجزيرة قرب الحدود السورية. وقتل عنصران آخران من المسلحين في حي سور التاريخي في دياربكر.

وقالت مصادر أمنية إن جنديا أصيب بالرصاص في حين أصيب ثلاثة جنود آخرين وموظف حكومي في هجوم بقنبلة في سور اليوم السبت.

وقال بيان الجيش إن قوات الأمن ألقت القبض على 24 متشددا في سيلوبي قرب الحدود العراقية حاولوا الخروج من المدينة برفقة سكان محليين.

وقال الجيش إن العدد الإجمالي للقتلى من المسلحين في الجزيرة وسيلوبي وحي سور بدياربكر بلغ 426. وتخضع المدن الثلاث لحظر تجول على مدار الساعة منذ بدء حملة أمنية هناك قبل ما يقرب من شهر.

وتخوض قوات الأمن التركية معارك مع مسلحين من حزب العمال الكردستاني منذ 1984 في صراع أودى بحياة أكثر من 40 ألف شخص. وتصنف تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي حزب العمال الكردستاني منظمة إرهابية.

وبسبب انتقال المعارك من الريف إلى مراكز المدن وجد المدنيون أنفسهم في مرمى النيران. ووفقا لأرقام قدمها حزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد فإن 72 مدنيا قتلوا في المدن الثلاث منذ فرض حظر التجول في 14 ديسمبر كانون الأول الماضي.

ونزح الآلاف عن منازلهم في المدن الثلاث. واشتكى سكان من عدم التمييز في العمليات ويقولون إن حظر التجول منع حتى المرضى من الوصول للمستشفيات.

وقال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن 3100 من عناصر حزب العمال الكردستاني قتلوا في العمليات داخل البلاد وخارجها خلال العام الماضي. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)