وزير السياحة المصري يعد بتدابير أمنية جديدة بعد هجوم على فندق بالغردقة

Sat Jan 9, 2016 4:45pm GMT
 

القاهرة 9 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير السياحة المصري هشام زعزوع اليوم السبت إن الحكومة ستعلن تدابير أمنية إضافية لتأمين السياح بعد إصابة ثلاثة سائحين في هجوم على فندق بالغردقة على ساحل البحر الأحمر.

وتعد السياحة من ركائز الاقتصاد المصري كمصدر للنقد الأجنبي لكنها تئن منذ سنوات تحت وطأة الاضطرابات السياسية منذ أطاحت احتجاجات شعبية بالرئيس الأسبق حسني مبارك في 2011.

وقال زعزوع في بيان "نولى أهمية كبرى لراحة السياح الزائرين لمصر وسنستمر في ذلك. سنبذل كل جهد ممكن لضمان أمنهم."

وأضاف قائلا "خلال الأيام المقبلة سنعلن تدابير أمنية أشد لتأمين جميع السياح الزائرين لمصر."

وأصاب مسلحان يشتبه أنهما من المتشددين كانا يحملان سكاكين ثلاثة سياح -اثنان من النمسا وواحد من السويد- في فندق بالغردقة مساء أمس الجمعة.

وقال مسؤولون إن قوات الأمن قتلت بالرصاص أحد المهاجمين وأصابت الآخر بعد دخولهما فندق بيلا فيستا المطل على البحر.

وقالت مصادر أمنية إن المهاجمين وصلا الفندق عن طريق البحر وكان بحوزتهما أيضا مسدس وحزام ناسف. وقال مسؤولون إن الضباط شددوا الإجراءات الأمنية في المنطقة وأغلقوا جميع الطرق.

ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن الهجوم.

وعقب الهجوم نصحت ألمانيا رعاياها في الغردقة بعدم الخروج في أي رحلات خلال اليوم من المنتجع وأوصتهم بتوخي الحذر.   يتبع