9 كانون الثاني يناير 2016 / 18:24 / منذ عامين

مقدمة 3-ثلاثية بيل تمنح زيدان فوزه الأول مع ريال مدريد وثلاثية لميسي أيضا

(لإضافة تفاصيل)

9 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أحرز جاريث بيل ثلاثة أهداف ليحقق ريال مدريد فوزه الأول تحت قيادة مدربه الجديد زين الدين زيدان ويتغلب 5-صفر على ديبورتيفو كورونيا في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم اليوم السبت.

وتولى زيدان لاعب ريال مدريد ومنتخب فرنسا السابق منصبه يوم الاثنين الماضي بعد إقالة رفائيل بنيتز وتلقى استقبالا حافلا من المشجعين قبل أن يحقق فوزا كبيرا على منافسه صاحب المركز التاسع.

وتقدم الفرنسي كريم بنزيمة بهدف لريال بكعب القدم في الدقيقة 15 بعد محاولة من زميله المدافع سيرجيو راموس.

وأضاف الويلزي بيل - الذي سجل أربعة أهداف أمام رايو فايكانو الشهر الماضي - ثلاثة أهداف متتالية في الدقائق 22 و49 و63 بينما رد إطار المرمى محاولة من كريستيانو رونالدو الذي حاول كثيرا التسجيل.

وأصبح بيل أول لاعب يسجل للمرة الثانية ثلاثة أهداف في مباراة واحدة بالدوري هذا الموسم وتلقى تحية حارة من المشجعين عند استبداله بجيمس رودريجيز قبل حوالي ربع ساعة من نهاية الوقت الأصلي.

وفي الوقت المحتسب بدل الضائع كاد رونالدو أن يسجل قبل أن تصل إلى بنزيمة الذي سجل الهدف الخامس ليمنح مواطنه زيدان الانتصار.

وأصبح رصيد ريال 40 نقطة من 19 مباراة وعزز موقعه في المركز الثالث متأخرا بنقطتين عن المتصدر برشلونة الذي يتبقى له مباراة مؤجلة بينما فاز 4-صفر على غرناطة في وقت سابق.

وفي استاد نوكامب سجل ليونيل ميسي - المرشح للفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم يوم الاثنين المقبل - ثلاثة أهداف ليقود برشلونة للفوز الكبير على ضيفه غرناطة واستعادة القمة.

وسجل ميسي - الذي يستعيد مستواه بشكل تدريجي بعد التعافي من إصابة أبعدته لحوالي شهرين - هدفين في أول ربع ساعة قبل أن يسجل الهدف الثالث في بداية الشوط الثاني بعد متابعة تسديدة ارتدت من القائم لنيمار الذي أضاف الهدف الرابع في الدقائق الأخيرة.

ويتقدم برشلونة بنقطة واحدة على أتليتيكو مدريد صاحب المركز الثاني الذي سيواجه سيلتا فيجو غدا الأحد.

وتبادل ميسي الكرة مع التركي أردا توران - الذي يخوض مباراته الأولى مع برشلونة في الدوري - قبل أن يسجل الهدف الأول من مدى قريب.

وأضاف ميسي الهدف الثاني من مدى قريب بعد تمريرة من لويس سواريز قبل أن يختتم الثلاثية في أول ربع ساعة من الشوط الثاني بعدما تابع كرة ارتدت من القائم.

وتلقى نيمار تمريرة من سواريز وتمهل قليلا قبل أن يسدد الكرة بقوة في المرمى قبل سبع دقائق من نهاية الوقت الأصلي للقاء.

وفي ظل وجود غرناطة بالقرب من منطقة الهبوط فضل المدرب لويس إنريكي إراحة أندريس إنيستا وسيرجيو بوسكيتس والمدافع خافيير ماسكيرانو والظهير الأيمن داني ألفيس.

وقال لويس إنريكي في مؤتمر صحفي ”أجريت بعض التغييرات الآن عندما سنحت الفرصة لتوزيع الحمل على الجميع.“

وأضاف لاعب وسط برشلونة ومنتخب إسبانيا السابق ”الهدف أن نخوض المباريات بعد شهرين بدرجة جاهزية كبيرة ولذلك السبب أستعين بسياسة التناوب في اختيار التشكيلة.“

وفاز أشبيلية 2-صفر على أتليتيك بيلباو بفضل ثنائية كيفن جاميرو ليتقدم إلى المركز السادس على حساب منافسه الذي تراجع إلى المركز السابع كما تغلب خيتافي 1-صفر على ريال بيتيس. (إعداد أسامة خيري للنشرة العربية)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below