بدء محادثات بين أربع دول بشأن طالبان في باكستان

Sun Jan 10, 2016 10:59am GMT
 

إسلام أباد 10 يناير كانون الثاني (رويترز) - من المقرر أن تبدأ أفغانستان وباكستان والصين والولايات المتحدة محادثات غدا الاثنين تهدف إلى استئناف عملية السلام في أفغانستان وانهاء قتال مستمر منذ 14 عاما مع مقاتلي طالبان.

وقالت مصادر من وزارة الخارجية الباكستانية إن مسؤولين من الدول الأربع سيجتمعون في إسلام أباد فيما يأملون ان تكون الخطوة الأولى على طريق استئناف المحادثات المتوقفة. ليس من المتوقع أن يحضر ممثلون عن طالبان المحادثات.

وصعد المتشددون الإسلاميون حملتهم في العام الماضي للإطاحة بالحكومة في كابول التي تواجه صعوبات بعد مغادرة أغلب القوات الأجنبية البلاد في نهاية عام 2014.

وكانت هجمات انتحارية في العاصمة وخسائر كبيرة للأراضي في اقليم هلمند أوضحت أن البلاد ما زالت بعيدة عن السلام في ظل ابتعاد فصائل رئيسية من طالبان عن المحادثات.

وتوقفت عملية سلام سابقة العام الماضي بعد ان أعلت حركة طالبان أن مؤسسها الملا عمر توفي منذ عامين مما ألقى الحركة في حالة من الفوضى والاقتتال الداخلي.

وحاولت كابول تحجيم التوقعات بتحقيق انفراجة في محادثات الغد وقالت إن الهدف هو وضع خارطة طريق لمفاوضات السلام وسبيل للتحقق مما إذا كانت تسير على الطريق الصحيح.

وذكرت مصادر من وزارة الخارجية الباكستانية أن حكمت كرزاي نائب وزير الخارجية الأفغاني وإعزاز تشودري وكيل وزارة الخارجية الباكستاني سيحضران اجتماع الغد.

وقال مسؤول من وزارة الخارجية الأمريكية إن مسؤولا من الصين سيحضر الاجتماع إلى جانب ريتشارد أولسون المبعوث الأمريكي الخاص لافغانستان وباكستان أو السفير الأمريكي.

وقال جون كيربي المتحدث باسم الخارجية الأمريكية "ستكون فرصة لتعزيز شراكتنا مع أفغانستان وباكستان والصين في دعم مصالحة تقودها وتملكها أفغانستان وهو ما نقول منذ فترة طويلة أننا نريد ان نراه يحدث."   يتبع