مقدمة 1-الإفراج عن شاعرة إيرانية بكفالة قبل جلسة استئناف

Sun Jan 10, 2016 4:25pm GMT
 

(لإضافة تعليقات الشاعرة على صفحتها على فيسبوك)

دبي 10 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال أحد أقارب الشاعرة الإيرانية هيلا صديقي لرويترز اليوم الأحد إنها خرجت من السجن بكفالة بعدما اعتقلت يوم الجمعة فور وصولها إلى طهران وأبلغت بإدانتها بتهم مرتبطة بأنشطتها الثقافية وصدر عليها حكم غيابي.

وكانت صديقي اعتقلت في مطار الإمام الخميني بطهران عند عودتها من الإمارات العربية المتحدة حيث كانت تعيش مع زوجها خلال السنوات الثلاث الماضية.

وكان اعتقالها الأحدث في سلسلة الاعتقالات التي شملت فنانين وصحفيين ومواطنين أمريكيين ضمن حملة على ما تصفه السلطات "بالتسلل" الغربي.

وتأتي الحملة بعد الاتفاق النووي الذي وقعته إيران مع القوى العالمية الست في يوليو تموز والذي يخشى محافظون أن يفتح المجتمع الإيراني أمام ما يعتبرونه النفوذ الغربي الفاسد.

وقال أحد أقارب الشاعرة الذي طلب عدم نشر اسمه إن صديقي تزور إيران بشكل منتظم وصدمت عندما سمعت بالحكم الصادر عليها غيابيا. وكانت تقدمت بالتماس ضد إدانتها غيابيا.

ولم يعلق مسؤولون إيرانيون على قضية صديقي.

وكانت صديقي حصلت على جائزة هيلمان/هاميت لحرية التعبير من منظمة هيومن رايتس ووتش المعنية بحقوق الانسان في عام 2012 . وكان إيراني آخر حصل على نفس هذه الجائزة وهو الصحفي عيسى سحر خيز اُعتقل في نوفمبر تشرين الثاني.

واُعتقل العشرات من الصحفيين والنشطاء والفنانين بتهم مثل نشر "دعاية" منذ أكتوبر تشرين الأول في حملة قمع واضحة لحرية التعبير والانشقاق قبل الانتخابات المقررة الشهر المقبل لاختيار برلمان جديد ومجلس سيختار خليفة للزعيم الأعلى الآيراني آيه الله علي خامنئي.   يتبع