ملك تايلاند يغادر المستشفى للمرة الأولى منذ دخلها العام الماضي

Mon Jan 11, 2016 7:03am GMT
 

بانكوك 11 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال القصر الملكي في تايلاند إن الملك بومبيون أدولياديج غادر المستشفى اليوم الاثنين لزيارة قصره في بانكوك في المرة الأولى التي يغادر فيها المستشفى منذ أن دخلها العام الماضي.

وتأتي زيارته لقصر تشيترالادا بعد أن أعلن الديوان الملكي أمس الأحد أن الملك البالغ من العمر 88 عاما يتعافى من عدوى في الدم وتضخم في الرئة.

وبالأمس قال الديوان الملكي إن الملك كان يعاني من الحمى لأكثر من أسبوعين وأظهر فحص بالأشعة السينية تضخم في الرئة والركبة اليمنى. وأضاف أنه يتناول المضادات الحيوية لعلاج عدوى في الدم.

ودخل بومبيون (88 عاما) وهو أطول ملوك العالم جلوسا على العرش المستشفى في نهاية مايو أيار ويعالج من عدة أمراض. وكان القلق بشأن صحته ومن سيخلفه على العرش قد ساهم في زيادة حالة الانقسام السياسي التي تشهدها تايلاند منذ عشر سنوات تقريبا.

وقال مسؤول في القصر طلب عدم نشر اسمه "سيتوجه جلالته إلى قصر تشيترالادا لتغيير الجو وسيعود اليوم."

ويحظى الملك الذي تولى العرش عام 1946 باحترام واسع وكان غيابه عن احتفال عام يقام سنويا بمناسبة عيد ميلاده في الخامس من ديسمبر كانون الأول قد أثار المزيد من القلق بشأن صحته. لكنه أطل في ظهور علني نادر في 14 ديسمبر.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)