11 كانون الثاني يناير 2016 / 14:01 / بعد عامين

تلفزيون- فابيوس: على سوريا وروسيا الكف عن قصف المدنيين

الموضوع 1215

المدة دقيقة واحدة

باريس في فرنسا

تصوير 11 يناير كانون الثاني 2016

الصوت طبيعي مع لغة فرنسية

المصدر رويترز

القيود يُحظر الاستخدام بعد الساعة 12.28 يوم 10 فبراير شباط 2016 دون تعاقد مسبق

القصة

قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس يوم الاثنين (11 يناير كانون الثاني) إنه يجب على سوريا وروسيا وقف العمليات العسكرية ضد المدنيين على وجه الخصوص ووضع حد ”للمحنة“ في بلدة مضايا المحاصرة قبل أسبوعين من موعد انطلاق محادثات سلام سورية.

أضاف في تصريحات لوسائل إعلام فرنسية بمناسبة العام الجديد ”ناقشنا الضرورة الأساسية لوقف العمليات العسكرية لسوريا وروسيا ضد السكان المدنيين... ذكرت مدينتين فقط لكن هناك مدنا أخرى وإنهاء محنة مضايا وكل المدن السورية الأخرى التي يحاصرها النظام.“

وتابع للصحفيين بعد لقائه برياض حجاب المنسق العام لفريق التفاوض التابع للمعارضة السورية ”تدعو فرنسا رسميا إلى الرفع الفوري والفعال لحصار كل هذه المدن في سبيل دخول غير محدود للمساعدات الإنسانية ووضع نهاية للهجمات على المدنيين دون تمييز. طلبت من ممثلنا الدائم (في الأمم المتحدة) التشاور مع مجلس الأمن الدولي بهذا الشأن. أناشد النظام قبل أسابيع من بدء محادثات السلام السورية مع المعارضة.“

وأكد فابيوس أنه لا يمكن للرئيس السوري بشار الأسد البقاء في السلطة وقال إن باريس ستتشاور مع مجلس الأمن للضغط على سوريا لوقف الهجمات دون تمييز.

ومن المقرر أن يلتقي الوزير الفرنسي بمبعوث الأمم المتحدة الخاص بسوريا اليوم الاثنين.

تلفزيون رويترز (إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد محمدين)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below