فيديو لتنظيم الدولة الإسلامية يظهر بنكا مدمرا في الموصل جراء غارة أمريكية

Tue Jan 12, 2016 11:04am GMT
 

بغداد 12 يناير كانون الثاني (رويترز) - نشر تنظيم الدولة الإسلامية تسجيل فيديو أمس الإثنين يظهر ما بدا أنه دمار ألحقته غارة جوية ببنك في الموصل معقل التنظيم في شمال العراق. وقال تحالف تقوده الولايات المتحدة إن الغارة كانت تهدف إلى تعطيل الأنشطة المالية للتنظيم.

ولم يتسن لرويترز التأكد من صحة اللقطات التي نشرتها وكالة أنباء تدعم التنظيم المتشدد لكن اثنين من سكان الموصل اتصلت بهما رويترز أكدا موقع بنك الزهور في حي في شرق المدينة.

واستهداف مالية تنظيم الدولة الإسلامية عنصر رئيسي في استراتيجية التحالف لهزيمته. وقال وزير المالية العراقي العام الماضي إن المتشددين نهبوا نحو نصف مليار دولار من بنوك في الموصل ومدن أخرى في الشمال مثل كركوك وبيجي بعد اجتياح التنظيم لشمال البلاد عبر الحدود السورية عام 2014.

وأظهر التسجيل بقايا قطع أثاث محروقة وأوراقا مقطعة متناثرة وحطاما من الخرسانة والصلب للعديد من المباني التي بدا انها دمرت في القصف. وظهرت قطع من الحطام معلقة على أغصان شجرة كساها التراب في حين يسحب مسعفون جثة رجل مسن تغطيها الدماء من تحت الأنقاض.

وتشير لقطات من داخل مبنى سكني إلى أن مناطق تضم مدنيين تعرضت للقصف.

وقال متحدث عسكري في وقت سابق أمس الإثنين إن طائرة أمريكية قصفت موقعا لتوزيع النقود تابعا لتنظيم الدولة الإسلامية كان يوزع الأموال لتمويل أنشطة "إرهابية".

ونقلت قناة سي.ان.ان التلفزيونية الأمريكية عن مصادر دفاعية أمريكية لم توضح هوياتها قولها أن المبنى دمر بقنابل تزن ألفي رطل. ولم يذكر المسؤولون بالتحديد حجم الأموال التي كانت في البنك أو نوع العملة لكن سي.ان.ان نقلت عن أحدهم قوله إنها "بالملايين".

ويمول تنظيم الدولة الإسلامية عملياته كذلك عن طريق تهريب النفط والابتزاز والخطف وجباية الضرائب من الملايين المقيمين في المناطق التي يسيطر عليها في سوريا والعراق.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)