إعادة-مقدمة 1-مهاجمة مساجد سنية في شرق العراق بعد إعلان الدولة الإسلامية مسؤوليتها عن تفجيرين

Tue Jan 12, 2016 3:51pm GMT
 

(لتصحيح أخطاء طباعية)

من أحمد رشيد

بغداد 12 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر أمنية ومسؤولون محليون إن قنابل حارقة ألقيت على سبعة مساجد سنية على الأقل وعشرات المتاجر في شرق العراق اليوم الثلاثاء بعد يوم على مقتل 23 شخصا في تفجيرين هناك أعلن تنظيم الدولة الإسلامية المسؤولية عنهما.

وأوضحت مصادر طبية وأمنية إن عشرة أشخاص قتلوا بالرصاص في مدينة المقدادية التي تبعد 80 كيلومترا شمال شرقي بغداد.

وفاقم صعود تنظيم الدولة الإسلامية المتشدد الصراع الطائفي القديم العهد في العراق بين الغالبية الشيعية والأقلية السنية.

وقد يقوض تزايد أعمال العنف الجهود التي يبذلها رئيس الوزراء الشيعي المعتدل حيدر العبادي لطرد متشددين من مناطق واسعة احتلوها عام 2014 في غرب وشمال البلاد.

وتعرض مسجدان سنيان على الأقل إلى الجنوب من بغداد للهجوم في الأسبوع الماضي بعد إعدام رجل دين شيعي في السعودية مما أثار ردود فعل غاضبة في العراق وإيران المجاورة.

وكثيرا ما أطلقت مثل هذه الهجمات في ذروة الحرب الأهلية العراقية قبل نحو عشر سنوات العنان لأعمال قتل انتقامية وهجمات مضادة في أنحاء البلاد.

وحاول مسؤولون عراقيون اليوم الثلاثاء قطع الطريق على ارتكاب المزيد من أعمال العنف باستنكارهم الهجوم على المساجد فضلا عن تفجيرات يوم الاثنين التي قال تنظيم الدولة الإسلامية انه استهدف شيعة.   يتبع