مقدمة 4-إيران تفرج سريعا عن 10 بحارة أمريكيين بعد تغليب لغة الدبلوماسية

Wed Jan 13, 2016 8:57pm GMT
 

(لإضافة بث التلفزيون الإيراني لقطة تظهر اعتذارا من بحار)

من بوزورجمهر شرف الدين وسام ويلكين

دبي 13 يناير كانون الثاني (رويترز) - أطلقت إيران اليوم الأربعاء سراح عشرة بحارة أمريكيين احتجزتهم الليلة الماضية لتسدل الستار سريعا على واقعة أثارت التوتر قبل أيام من التنفيذ المتوقع للاتفاق النووي التاريخي بين طهران والقوى العالمية.

وقال الحرس الثوري الإيراني إنه أفرج عن البحارة بعدما تأكد من أنهم دخلوا المياه الإقليمية الإيرانية بطريق الخطأ. واعتقل البحارة على متن زورقين تابعين للبحرية الأمريكية في الخليج أمس الثلاثاء.

وأضاف في بيان نقله التلفزيون الرسمي "أظهرت تحقيقاتنا الفنية أن الزورقين الأمريكيين دخلا المياه الإقليمية الإيرانية دون قصد. أفرج عنهم (البحارة) في المياه الدولية بعد أن اعتذروا."

وقال الحرس الثوري في بيان بثه التلفزيون الرسمي "فريق المحققين الفني التابع لنا أظهر أن الزورقين التابعين للبحرية الأمريكية لم يتعمدا دخول المياه الإقليمية الإيرانية. أطلق سراح الزورقين في المياه الدولية بعد تقديم اعتذار."

وقال الأميرال علي فدوي قائد سلاح البحر لقوات الحرس الثوري الإيراني في وقت سابق إن الزورقين دخلا المياه الإقليمية الإيرانية بسبب عطل في نظام الملاحة.

وبث التلفزيون الرسمي الإيراني لاحقا لقطة لأحد البحارة المحتجزين عرفه بأنه قائد في البحرية الأمريكية يعتذر عن الحادث.

وقال البحار لتلفزيون جمهورية إيران الإسلامية الرسمي "كان ذلك خطأ.. كان خطأنا ونحن نعتذر عن الخطأ."   يتبع