13 كانون الثاني يناير 2016 / 17:43 / منذ عامين

مقدمة 2-توقعات بصدور تقرير دولي يوم الجمعة يمهد لرفع العقوبات عن إيران

(لإضافة تعليق مصدر دبلوماسي عن رفع العقوبات وتعليقات لكيري وكاميرون وتفاصيل عن تشريع أمريكي جديد في مجلس النواب)

من بزرجمهر شرف الدين

دبي 13 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت إيران ومصدر دبلوماسي إن تقريرا للوكالة الدولية للطاقة الذرية سيصدر على الأرجح بعد غد الجمعة ليؤكد أن طهران قلصت برنامجها النووي وفقا لاتفاقها مع القوى الدولية مما يمهد الطريق لرفع عقوبات عنها.

وصدور التقرير أمر جوهري لتأكيد وفاء إيران بكامل التزاماتها بموجب الاتفاق وهو شرط مسبق لا غنى عنه لرفع العقوبات.

ونقلت وكالة فارس للأنباء عن عباس عراقجي نائب وزير الخارجية الإيراني قوله ”ستصدر الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرها النهائي يوم الجمعة لتؤكد أن إيران أوفت بكل التزاماتها بموجب الاتفاق النووي.“

وقال مصدر دبلوماسي إن تقرير الوكالة الذرية سيصدر على الأرجح يوم الجمعة بينما قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري إن بدء تنفيذ الاتفاق سيكون ”على الأرجح خلال الأيام المقبلة.“ وتحدث دبلوماسي آخر مقيم أيضا في فيينا حيث مقر الوكالة الذرية عن الأمر بحذر.

وقال الدبلوماسي ”هناك عمل شاق مستمر للوصول إلى يوم التنفيذ. تم إحراز تقدم جيد لكن لا تزال هناك بعض الجوانب التي يتعين الانتهاء منها.. لم يتحدد أي تاريخ حتى الآن.“

ورفضت الوكالة الدولية للطاقة الذرية التابعة للأمم المتحدة التعليق على التقرير.

وبمقتضى الاتفاق الذي جرى التوصل إليه في يوليو تموز من العام الماضي تعهدت طهران بخفض مخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب إلى أقل من 300 كيلوجرام وأن تخفض من عدد أجهزة الطرد المركزي إلى نحو 6100 بدلا من 19 ألفا وأن تفكك مفاعل أراك الذي يعمل بالماء الثقيل.

وخفضت طهران بشكل كبير عدد أجهزة الطرد المركزي في موقعي فوردو ونطنز للتخصيب خلال الشهور القليلة الماضية وشحنت أطنانا من مواد اليورانيوم منخفض التخصيب إلى روسيا.

وقال دبلوماسي غربي طلب عدم نشر اسمه “نتوقع أن ينص التقرير النهائي للوكالة الدولية للطاقة الذرية على أن إيران ملتزمة.

”نتوقع أن (يُقدم التقرير) في وقت ما إما بنهاية هذا الأسبوع أو بداية الأسبوع المقبل.“

وقال كيري اليوم الأربعاء إن الولايات المتحدة أبلغت بإزالة الجزء الأساسي من مفاعل آراك وإنه سيملأ بالأسمنت خلال الساعات المقبلة.

* زيارة المفتشين

وقال متحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الإيرانية أمس الثلاثاء إن مفتشيها وصلوا إلى إيران للتأكد من الخطوات الأخيرة.

ونقلت وكالة تسنيم للأنباء عن بهروز كمالوندي قوله ”العمل الفني الجاري في غاية الصعوبة ولكن منظمة الطاقة الذرية الإيرانية تحاول إنجاز العمل بأسرع وقت ممكن.“

ودافع رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون عن الاتفاق اليوم الأربعاء قائلا إن ”إيران منحت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشكل غير مسبوق حرية الوصول (لمنشآتها).“

وقال كاميرون لأعضاء برلمانيين ”هذا اتفاق جيد.. يبعد إيران عن القنبلة النووية لكن علينا أن ندخله بقلب قوي وبعين مفتوحة وبذكاء.“

وأقر مجلس النواب الأمريكي اليوم تشريعا لغل يد الرئيس باراك أوباما عن رفع العقوبات على إيران لكن البيت الأبيض وعد باستخدام حق الفيتو ضد هذا التشريع.

وقال عراقجي إن وزير الخارجية محمد جواد ظريف ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيديريكا موجيريني سيصدران بيانا مشتركا يوم السبت أو الأحد بشأن تنفيذ الاتفاق ورفع العقوبات.

وقال دبلوماسي غربي آخر ”التنفيذ سيكون قريبا جدا... كل شيء مهيأ لرفع العقوبات. الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي مستعدان. الأمر يتعلق نوعا ما بالضغط على الزر.“

وقالت إيران -الحريصة على تصدير النفط بحرية بمجرد رفع العقوبات- مرارا إنها تخصب اليورانيوم فقط لتوليد الكهرباء.

ومرر مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية قرارا في ديسمبر كانون الأول لانهاء تحقيق مستمر منذ فترة طويلة بشأن ما إذا كانت إيران تملك برنامجا سريا للأسلحة النووية أو ”لأبعاد عسكرية محتملة“.

وأفرجت إيران عن عشرة بحارة أمريكيين اليوم الأربعاء بعد احتجازهم أثناء الليل لتنهي بسرعة واقعة أثارت التوتر قبل تنفيذ متوقع للاتفاق النووي. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below