أمريكا: كيري لم يعبر عن أسفه لإيران خلال محادثات الإفراج عن البحارة

Wed Jan 13, 2016 5:00pm GMT
 

واشنطن 13 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مسؤول أمريكي اليوم الأربعاء إن وزير الخارجية جون كيري لم يعبر عن أسفه خلال محادثاته مع نظيره الإيراني سعيا لإطلاق سراح عشرة بحارة أمريكيين احتجزتهم إيران في الخليج.

وقال المسؤول الذي تحدث بشرط عدم الكشف عن هويته "لم تكن هناك حاجة للتعبير عن الأسف" مضيفا أن كيري لم يفعل هذا خلال عدة محادثات مع وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف. وكان ظريف هو المفاوض الإيراني الرئيسي مع كيري في المحادثات التي أدت للتوصل إلى اتفاق نووي العام الماضي بين إيران والقوى العالمية.

وأفرجت إيران عن البحارة اليوم بعد احتجازهم ليلة واحدة واضعة نهاية سريعة للحادثة التي أثارت توترات قبل أيام من التنفيذ المتوقع للاتفاق النووي.

وقال الحرس الثوري الإيراني إنه أفرج عن البحارة بعد التأكد من أنهم دخلوا المياه الإقليمية الإيرانية بطريق الخطأ.

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) الإفراج عن البحارة بسلام لكنها لم توضح في بيان صيغت كلماته بحذر كيف انتهى الأمر باحتجاز البحارة من قبل إيران قائلة إنها ستحقق في "الملابسات التي أدت لوجود البحارة في إيران".

وفى وقت سابق اليوم نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية جون كيربي تقارير ذكرت أن كيري اعتذر عن الحادث. ويفرق مسؤولون أمريكيون في بعض الأحيان بين الاعتذار والتعبير عن الأسف.

وأوضح المسؤول الأمريكي الذي طلب عدم الكشف عن هويته أن كيري لم يقم بأي من الفعلين.

(إعداد معتزم محمد للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)