الاسترليني يهبط لأدنى مستوى في 5 سنوات ونصف والأنظار على المركزي

Wed Jan 13, 2016 5:57pm GMT
 

لندن 13 يناير كانون الثاني (رويترز) - هبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوياته في خمس سنوات ونصف السنة أمام الدولار اليوم الأربعاء مواصلا خسائره الحادة التي أفقدته أكثر من ستة بالمئة في شهر واحد.

ونزل الاسترليني أكثر من واحد بالمئة يوم الثلاثاء بعدما أظهرت بيانات هبوط الناتج الصناعي البريطاني بأكبر وتيرة منذ اوائل 2013 في نوفمبر تشرين الثاني. وأذكى ذلك الشكوك المتنامية في قوة الاقتصاد البريطاني وعزز المراهنات على أن بنك انجلترا المركزي لن يرفع أسعار الفائدة في وقت قريب.

وبعد صدور البيانات إنضم جيه.بي مورجان إلى بنوك كبرى في إرجاء توقعاته لأول رفع لأسعار الفائدة البريطانية منذ الأزمة المالية. وقال البنك إنه لن تحدث زيادة في الفائدة قبل نهاية العام الحالي.

وانخفضت العملة البريطانية أمام العملة الأمريكية إلى 1.4380 دولار مسجلة أدنى مستوياتها منذ يونيو حزيران 2010. وبحلول الساعة 1738 بتوقيت جرينتش عوض الاسترليني خسائره ليستقر دون تغير يذكر عند 1.4451 دولار.

وأمام العملة الأوروبية الموحدة تراجع الاسترليني 0.04 بالمئة إلى 75.11 بنس لليورو مقتربا من أدنى مستوى له في 11 شهرا البالغ 75.55 بنس الذي سجله يوم الاثنين.

وتراجع العائد على السندات الحكومية لأجل خمس سنوات - والتي تتأثر بتوقعات أسعار الفائدة - لتقترب من أدنى مستوياتها في 11 شهرا. وبلغ عائد السندات 1.086 بالمئة مسجلا أدنى مستوى له منذ الثاني من أكتوبر تشرين الأول قبل أن يتعافى إلى 1.095 بالمئة بحلول نهاية جلسة التداول بانخفاض نحو نقطة أساس واحدة. (إعداد عبد المنعم درار للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي)