تكهنات تحيط بمستقبل مالدونادو في فورمولا 1

Wed Jan 13, 2016 9:30pm GMT
 

من الان بولدوين

لندن 13 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - تشير تكهنات إلى أن مستقبل باستور مالدونادو سائق فريق لوتس المملوك لشركة رينو المشارك في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات أصبح على المحك بعد تردد أن الشركة الراعية للسائق الفنزويلي تأخرت في سداد المبالغ المستحقة.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) نقلا عن مصادر لم تحددها اليوم الأربعاء أن شركة النفط الفنزويلية بي.دي.في.اس.ايه تأخرت عن سداد المبالغ المطلوبة للفريق وأن مكان مالدونادو أصبح في خطر جراء ذلك.

ولم تعلن رينو التي أنهت إجراءات شراء لوتس في الشهر الماضي عن اسم السائق الاحتياطي وقد يكون الدنمركي كيفن ماجنوسن مؤهلا لذلك بعد استغناء مكلارين عن خدماته في أكتوبر تشرين الأول الماضي خاصة بعد زيارته مصنع الفريق مؤخرا.

وقال موقع اوتوسبورت دوت كوم دون الإشارة لمصادر إن مسؤولين في رينو سافروا إلى فنزويلا للتفاوض مع الشركة لكن ماجنوسن جاهز للأمر إذا احتاج الفريق إلى خطة بديلة.

وأعلن لوتس في الشهر الماضي أن مالدونادو والبريطاني جوليون بالمر الفائز ببطولة جي.بي.2 في 2014 سيقودا سياراتي الفريق في 2016 لكن ذلك قبل اكتمال بيع الفريق إلى رينو.

وستعقد رينو مؤتمرا صحفيا في باريس في فبراير شباط للإعلان عن خططها ومن المؤكد أنها تريد تأكيد هوية سائقي الفريق قبل ذلك.

وينطلق الموسم يوم 20 مارس آذار في استراليا.

ولم يتسن لرويترز الحصول على تعليق من مالدونادو أو مديره نيكولا تود.   يتبع