رئيسة وزراء الدنمرك السابقة تتولى إحدى أكبر مؤسسات الطفولة بالعالم

Thu Jan 14, 2016 12:38pm GMT
 

نيويورك 14 يناير كانون الثاني (مؤسسة تومسون رويترز) - أعلنت (هيئة انقاذ الطفولة) التي تعد إحدى أكبر المؤسسات الخيرية بالعالم وتعمل في نحو 120 دولة اليوم الخميس إن رئيسة وزراء الدنمرك السابقة هيلي تورنينج-شميت ستتولى إدارة الهيئة.

وقالت الهيئة التي تتخذ من لندن مقرا إن تورنينج-شميت -الاشتراكية الديمقراطية التي قادت حكومة ائتلافية دنمركية بين 2011 و2015- ستخلف جاسمين وايتبريد في منصب الرئيسة التنفيذية.

وقالت ترونينج-شميت إنها تتطلع للعمل على تحقيق الأهداف "الجريئة والبسيطة" لهيئة انقاذ الطفولة في حماية الأطفال من الموت لأسباب يمكن تفاديها وإتاحة فرص متساوية للتعليم وحمايتهم من التعايش مع العنف والاستغلال.

وقالت في بيان "خلال العقود القليلة الماضية حقق العالم تقدما لا سابق له في الحد من وفيات الأطفال .. وعمل منظمات مثل هيئة انقاذ الطفولة أحدث فارقا كبيرا."

وأضافت "لكن كما نرى كل يوم لا يزال هناك الكثير لفعله من أجل انقاذ الأطفال من المعاناة والأخطار ومنحهم المستقبل."

وقادت ترونينج-شميت (49 عاما) الحزب الاشتراكي الديمقراطي لعشر سنوات وتنحت بعد خسارتها الانتخابات البرلمانية في يونيو حزيران من العام الماضي لصالح منافسها لارس لوكي راسموسن زعيم حزب الأحرار.

وبقوة عمل قوامها 25 ألف موظف وميزانية تتجاوز ملياري دولار تعمل (هيئة انقاذ الطفولة) كمظلة جامعة تشرف على برامج تساعد أكثر من 55 مليون طفل في نحو 120 دولة.

وتركت وايتبريد المنصب في الشهر الماضي بعد العمل خمس سنوات. وتتولى ترونينج-شميت المنصب بدءا من الرابع من ابريل نيسان. (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)