14 كانون الثاني يناير 2016 / 15:00 / منذ عامين

مقدمة 2-نتنياهو: إسرائيل والاتحاد الأوروبي في حاجة لإعادة ضبط العلاقات

(لإضافة تصريحات نتنياهو)

من آري رابينوفيتش

القدس 14 يناير كانون الثاني (رويترز) - اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الاتحاد الأوروبي اليوم الخميس بالتعامل مع بلاده بمعايير مزدوجة واختص السويد بانتقاد خاص قائلا إن دعوتها للتحقيق مع إسرائيل أمر شائن وغبي وغير أخلاقي.

وأضاف نتنياهو أمام تجمع للصحفيين الأجانب ”هناك ميل طبيعي داخل مؤسسة الاتحاد الأوروبي للتعامل مع إسرائيل بطرق لا تستخدم مع دول أخرى وخاصة ديمقراطيات أخرى.“

واشار نتنياهو إلى أن العلاقات مع الاتحاد الأوروبي في حاجة ”لإعادة ضبط“ -وهو إقرار بأن الأمور سيئة- لكنه لم يقترح خطوات لتحسينها.

وإسرائيل على خلاف مع الاتحاد الأوروبي بشأن قراره بضرورة وضع ملصقات على الصادرات القادمة من المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية. وفي نوفمبر تشرين الثاني علقت إسرائيل الاتصالات مع هيئات الاتحاد الأوروبي المشاركة في جهود السلام مع الفلسطينيين رغم ان نتنياهو قال إن العلاقات الثنائية مع كل دول الاتحاد تقريبا قوية.

وتدهورت العلاقات مع السويد منذ اعترافها بدولة فلسطينية العام الماضي. وهاجم نتنياهو دعوة من وزيرة خارجية السويد للتحقيق فيما إذا كانت القوات الإسرائيلية ارتكبت عمليات قتل خارج إطار القانون بحق فلسطينيين.

وقال نتنياهو ”هذا أمر شائن .. وغير أخلاقي وغبي... الناس يدافعون عن أنفسهم ضد مهاجمين يحملون سكاكين يحاولون طعنهم حتى الموت ويطلقون النار على هؤلاء الناس... فهل يكون ذلك قتلا خارج إطار القانون؟“

واتهمت جماعات مدافعة عن حقوق الإنسان إسرائيل باستخدام القوة المفرطة لقمع تصاعد الهجمات التي أثارت المخاوف من مواجهة أوسع نطاقا بعد عقد من انحسار آخر انتفاضة فلسطينية.

وقال الجيش الإسرائيلي إن جنوده قتلوا بالرصاص فلسطينيا حاول طعن أحدهم قرب مدينة الخليل بالضفة الغربية وفي واقعة منفصلة قرب مدينة نابلس قتل جنود الجيش رجلا بعد أن طعن ضابطا في الجيش فأصابه بجروح.

وبهذا وصل عدد الفلسطينيين الذين قتلوا منذ أول أكتوبر تشرين الأول إلى 145 على الأقل. وتقول إسرائيل إن 93 منهم كانوا مهاجمين بينما قتل معظم الآخرين في اشتباكات مع قوات الأمن الإسرائيلية.

وتسببت الهجمات الفلسطينية في مقتل 24 إسرائيليا ومواطن أمريكي خلال الفترة ذاتها.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي موشي يعلون إن إسرائيل منعت تصاعد العنف إلى حد انتفاضة فلسطينية مسلحة من خلال المداهمات والاعتقالات الاستباقية وتوقع بأن العنف سيتوقف.

وقال يعلون لراديو إسرائيل ”تمكننا من إحباط مخططات من منظمات... إرهابية مثل (حركة المقاومة الإسلامية) حماس والجهاد الإسلامي لشن هجمات. لو كان الأمر يعود لهم لكانت هناك تفجيرات انتحارية وهجمات مسلحة هنا كل يوم.“

وتابع قوله ”ما نحققه من نجاح تقوض محاولات الهجوم بالطعن أو الدهس . أقول لكم سوف نتغلب أيضا على هذه الظاهرة لكن هذه عملية تستغرق وقتا. إحصائيا نشهد تراجعا (في هذه الهجمات).“ (شارك في التغطية علي صوافطة - إعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below