الشرطة تقتل عضوين بجماعة إسلامية محظورة في بنجلادش

Thu Jan 14, 2016 7:49pm GMT
 

داكا 14 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت الشرطة في بنجلادش اليوم الخميس إنها قتلت بالرصاص عضوين في جماعة إسلامية محظورة ألقي باللوم عليها في سلسلة من الهجمات في البلاد في الآونة الأخيرة.

وكثفت الشرطة ملاحقتها للمتشددين الإسلاميين عقب موجة من أعمال العنف شملت هجمات على مساجد وقساوسة ومعابد هندوسية.

وقال سانوار حسين نائب مفوض الشرطة في فرع التحريات إن عضوين في جماعة المجاهدين قتلا في تبادل لإطلاق النار بعدما داهمت الشرطة مخبأهم في ضواحي العاصمة داكا.

وأضاف "اضطرت قواتنا للرد عندما ألقى المتشددون قنبلة يدوية وبدأوا إطلاق النار."

ومن المعتقد أن الجماعة مسؤولة عن هجمات منها تفجير ضريح شيعي وإطلاق النار على ثلاثة أجانب لقي اثنان منهم حتفهما.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن بعض تلك الهجمات ومنها قتل شخص تحول إلى المسيحية الأسبوع الماضي.

ودأبت الحكومة على نفي وجود الدولة الإسلامية في بنجلادش وتلقي باللوم على خصومها السياسيين من الإسلاميين في التحريض على العنف في البلد البالغ عدد سكانه 160 مليونا.

(إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني)