مقدمة 2-اندونيسيا تعتقل ثلاثة بعد الهجوم وتبحث عن مزيد من الجهاديين

Fri Jan 15, 2016 7:34am GMT
 

(لاضافة الاعتقالات وتفاصيل)

من راندي فابي وفيرجوس ينسن

جاكرتا 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - اعتقلت الشرطة الاندونيسية ثلاثة يشتبه انهم متشددون اسلاميون في مداهمة نفذت قبل فجر اليوم الجمعة وتبحث عن آخرين في شتى انحاء البلاد بعد يوم من الهجوم الذي شنه تنظيم الدولة الاسلامية في قلب العاصمة جاكرتا.

وقتل سبعة أشخاص فقط خلال الهجوم الذي اشتمل على تفجيرات انتحارية واطلاق نار قرب منطقة تجارية مزدحمة واستمر ثلاث ساعات. وخمسة من القتلى هم المهاجمون أنفسهم.

ولكن هذه هي المرة الأولى التي يستهدف فيها التنظيم المتشدد اكبر الدول الاسلامية من حيث عدد السكان. وتشير جرأة الهجوم إلى تيار جديد من التشدد في بلد لا يشهد الا هجمات محدودة على الشرطة.

ورفع قادة الشرطة في انحاء البلاد حالة التأهب وجرى تشديد الأمن في جزيرة بالي التي تجذب سائحين من استراليا ودول اسيوية اخرى.

وأكد وزير الأمن العام لوهوت باندجايتان صحة التقارير الاعلامية التي تحدثت عن اعتقال ثلاثة يشتبه انهم دبروا الهجوم في منزل بمدينة ديبوك الى الجنوب من جاكرتا.

لكن تلفزيون مترو نقل عن قائد شرطة ديبوك قوله إنه لا صلة لهم بهجوم جاكرتا. وقال التلفزيون ان أحدهم خبير في صناعة القنابل والثاني خبير في الاسلحة والثالث داعية.

وتجري أيضا مداهمات في مناطق اخرى من جزيرة جاوة المزدحمة وفي جزر أخرى لملاحقة المتشددين المشتبه بهم.   يتبع