مقدمة 4-حركة الشباب تهاجم قاعدة للجيش في الصومال وتقول إن عشرات قتلوا

Fri Jan 15, 2016 8:35pm GMT
 

(لإضافة تعليق لرئيس كينيا وبيان حركة الشباب)

من عبدي شيخ وفيصل عمر

مقديشو 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - هاجم مقاتلو حركة الشباب المتشددة قاعدة عسكرية بمنطقة نائية في الصومال ودخلوا بلدة قريبة من القاعدة ومن الحدود مع كينيا اليوم الجمعة.

وقالت الحركة إن مسلحيها قتلوا عشرات الجنود الكينيين في قوة الاتحاد الأفريقي التي تدعم القوات الحكومية الصومالية خلال هجومهم.

وقال مسؤولون عسكريون صوماليون وكينيون إن المقاتلين سيطروا على قاعدة عسكرية صومالية على مقربة من بلدة سيل كادو التي تبعد 550 كيلومترا غربي مقديشو في منطقة قرب الحدود مع كينيا.

وقالت حركة الشباب إنها قتلت اكثر من 60 جنديا كينيا من قوة الاتحاد. وقال متحدث باسم قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الأفريقي إن المعركة لاستعادة القاعدة ما زالت جارية.

وذكرت وزارة الدفاع الكينية أن خسائر بشرية وقعت في صفوف الجانبين لكن الأعداد غير مؤكدة.

وقال الرئيس الكيني أوهورو كينياتا "جنودنا الشجعان تصرفوا بسرعة لحماية معسكرهم... للأسف جاد بعض جنودنا الأبطال بأرواحهم."

وأضاف كينياتا قائلا "لن نرضخ" للهجمات التي قال قادة حركة الشباب إنها تستهدف دفع الكينيين وغيرهم إلى الخروج من الصومال.   يتبع