مقدمة 1-رئيس الصين يزور السعودية وايران ومصر هذا الشهر

Fri Jan 15, 2016 1:40pm GMT
 

(لاضافة تفاصيل)

بكين 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - يقوم الرئيس الصيني شي جين بينغ بزيارة غير معتادة الأسبوع المقبل للسعودية وإيران وسط نزاع بين البلدين فيما يبدو أنه محاولة من جانب بكين للقيام بدور "وسيط نزيه" فيما تسعى للعب دور دبلوماسي أكبر في المنطقة.

ورغم اعتمادها على المنطقة لتوفير امدادتها من النفط دأبت بكين على ترك دبلوماسية الشرق الأوسط للاربعة الاعضاء الدائمين الباقين في مجلس الامن التابع للامم المتحدة وهم الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وروسيا.

لكن بكين تحاول الآن القيام بدور أكبر خاصة في سوريا واستضافت مؤخرا وزير الخارجية السوري وليد المعلم ومسؤولين من المعارضة.

وفي بيان مقتضب قالت وزارة الخارجية الصينية إن شي سيزور السعودية وايران ومصر في الفترة من 19 إلى 23 يناير كانون الثاني ولم يقدم البيان المزيد من التفاصيل.

وكان هو جين تاو آخر رئيس صيني يزور السعودية عام 2009 بينما كان الرئيس جيانغ تسه مين آخر رئيس صيني يزور ايران عام 2002.

وتصاعد التوتر بين المملكة السنية وايران الشيعية منذ ان اعدمت الرياض رجل الدين الشيعي نمر النمر في الثاني من يناير كانون الثاني وفجر ذلك غضب الشيعة في الشرق الاوسط.

وردا على ذلك اقتحم محتجون ايرانيون السفارة السعودية في طهران والقنصلية السعودية في مشهد وقطعت السعودية علاقتها الدبلوماسية بايران. ثم أقدمت طهران على قطع كل الروابط التجارية مع السعودية ومنعت الايرانيين من السفر لأداء العمرة.

وفي الاسبوع الماضي زار مبعوث صيني كلا من السعودية وايران ودعا البلدين الى الهدوء وضبط النفس.   يتبع