السجن 11 عاما لسويديين في أمريكا أدينا بالقتال مع حركة الشباب بالصومال

Fri Jan 15, 2016 9:37pm GMT
 

نيويورك 15 يناير كانون الثاني (رويترز) - قضت محكمة أمريكية اليوم الجمعة بسجن مواطنين سويديين 11 عاما اليوم الجمعة بعدما قال الادعاء إنهما قاتلا في صفوف حركة الشباب الإسلامية المتشددة في الصومال سعيا للسيطرة على عاصمتها مقديشو.

وأصدر القاضي جون جليسون في بروكلين بنيويورك حكمه على كل من علي ياسين أحمد (31 عاما) ومحمد يوسف (33 عاما) بعد أن أقرا بالذنب في مايو أيار الماضي في تهم بالتآمر لتقديم دعم مادي لحركة الشباب.

وقال مدعون إن أحمد ويوسف غادرا بلدهما السويد عام 2008 وسافرا إلى الصومال التي ولدا فيها للخضوع لتدريب عسكري وعقائدي مع الحركة.

وظهر يوسف في فيديو دعائي للحركة تم تصويره في مقديشو يحث الناس على القتال لصالح الحركة.

وقال مدعون إن الاثنين اعتقلا ومعهما مواطن بريطاني يدعى مهدي حاشي في أغسطس آب 2012 على يد السلطات في جيبوتي بعدما دخلاها من الصومال بطريقة غير قانونية في طريقهما لليمن للانضمام لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب. (إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)