16 كانون الثاني يناير 2016 / 17:44 / بعد عامين

التلفزيون الرسمي:إيران تفرج عن أربعة أمريكيين بينهم صحفي وقس

فيينا 16 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال التلفزيون الإيراني اليوم السبت إن السلطات أفرجت عن أربعة أمريكيين من أصل إيراني بينهم مراسل صحيفة واشنطن بوست وقس مسيحي وعسكري سابق بالبحرية الأمريكية.

ورفضت وزارة الخارجية الأمريكية التعليق على تقرير التلفزيون الإيراني.

تأتي الخطوة قبيل الرفع المتوقع للعقوبات الدولية المفروضة على إيران في وقت لاحق السبت في إطار اتفاق تاريخي بين إيران والقوى العالمية لكبح جماح برنامج طهران النووي.

وأوضح التلفزيون الحكومي أن الأربعة هم جيسون رضائيان مراسل صحيفة واشنطن بوست في طهران وسعيد عابديني وهو قس من ولاية أيداهو وأمير حكمتي العسكري السابق بالبحرية الأمريكية من ولاية ميشيجان ونصرة الله خسروي. لكن وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء قالت إن الرابع هو رجل الأعمال الإيراني الأمريكي سيامك نمازي.

ويمثل الاتفاق على الإفراج عن السجناء أحد أبرز ملامح تحسن العلاقات بين واشنطن وطهران.

ورحب المرشح الجمهوري المحتمل لانتخابات الرئاسة الأمريكية تيد كروز بأنباء الأفراج عن الأمريكيين لكنه قال إنه يعتقد أن الاتفاق سيكون له عواقب مخيبة أيضا.

ومن المقرر الإعلان عن التنفيذ الرسمي للاتفاق النووي في فيينا في وقت لاحق السبت مما سيسمح بإلغاء تجميد أصول إيرانية في الخارج تتجاوز قيمتها مئة مليار دولار مقابل خطوات اتخذتها طهران لكبح برنامجها النووي.

وقالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية إن واشنطن ستفرج بدورها عن سبعة إيرانيين في تبادل للسجناء.

وحسب مراجعة أجرتها رويترز مؤخرا يقبع في السجون الأمريكية العشرات من الإيرانيين وينتظر آخرون المحاكمة بتهم تتعلق بانتهاك العقوبات المفروضة على إيران.

وقال شخص على دراية بقضايا الإيرانيين المحتجزين في أمريكا طلب عدم ذكر اسمه إن مسؤولين إيرانيين التقوا مؤخرا ببعض السجناء الإيرانيين في الولايات المتحدة لمعرفة هل يرغبون في العودة لبلدهم اذا انجز اتفاق تبادل السجناء.

كان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري أكد خلال المحادثات النووية أن إدارة أوباما ترغب في فصل قضية الأمريكيين المحتجزين في إيران عن المحادثات ودعا طهران في الوقت نفسه لإطلاق سراحهم وإسقاط التهم الموجهة إليهم.

وألقي القبض على رضائيان مراسل واشنطن بوست في يوليو تموز 2014 مع ثلاثة صحفيين آخرين بينهم زوجته. وأفرج عن الثلاثة وظل رضائيان محتجزا لتعاقبه محكمة خاصة بالتجسس وتهم أخرى منها ”التعاون مع حكومات معادية.“

وقالت متحدثة باسم واشنطن بوست إن الصحيفة لم تتلق بعد تأكيدا رسميا عن اطلاق سراح رضائيان.

كانت السلطات الإيرانية اعتقلت حكمتي (32 عاما) خلال زيارته لقريب له في اغسطس اب 2011 وصدر بحقه حكم بالاعدام بتهمة التجسس. وخفف الحكم في 2013 إلى السجن عشرة أعوام.

وولد عابديني وهو قس أمريكي يبلغ من العمر 35 عاما في إيران وصدر بحقه حكم بالسجن ثمانية أعوام في 2013 بتهمة محاولة تقويض الحكومة الإيرانية.

وجاء إدراج اسم خسروي في القائمة مفاجأة ولا يوجد أي تفاصيل متاحة عنه حتى الآن.

ولم يدرج اسم روبرت ليفنسون العميل السابق في مكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي إف.بي.آي الذي اختفى في إيران 2007.

ويعتقد مسؤولون أمريكيون من سنوات أن ليفنسون توفي خلال احتجازه. ونفت السلطات الإيرانية مرارا أي علم باختفاء ليفنسون أو مكانه. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below