سفير: بكين ستوقع اتفاقات قروض لبنوك مصرية من بينها مليار دولار للمركزي

Mon Jan 18, 2016 10:28am GMT
 

القاهرة 18 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال سفير مصر لدى الصين في تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط إن من المنتظر أن توقع بكين "اتفاقية قرض" للبنك المركزي المصري بقيمة مليار دولار لتعزيز احتياطياته الأجنبية إلى جانب قرضين لبنكين آخرين وذلك خلال زيارة الرئيس الصيني شي جين بينغ للبلاد الأسبوع الحالي.

وتبذل مصر جهودا حثيثة للتغلب على نقص حاد في الدولار وأصدرت مجموعة من القرارات لخفض الواردات وتقليص الطلب على العملة الصعبة.

ويصل الرئيس الصيني إلى مصر يوم الأربعاء ومن المقرر أن يبحث البلدان استثمارات صينية محتملة في عدة مشروعات في مصر من بينها بناء عاصمة إدارية جديدة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط عن السفير مجدي عامر قوله "سيكون هناك توقيع على اتفاقية قرض للبنك المركزي المصري بمليار دولار لتعزيز الاحتياطي النقدي واتفاقية قرض للبنك الأهلي المصري (بقيمة) 700 مليون دولار وهي عبارة عن خط ائتماني لتمويل مشروعات قادمة وقرض بحوالي 100 مليون دولار لبنك مصر لتمويل مشروعات صغيرة ومتوسطة."

ويتعرض البنك المركزي المصري لضغوط قوية لخفض قيمة العملة تمشيا مع الأسواق الناشئة الأخري لكنه مستمر في الدفاع عنها رغم تراجع احتياطيات النقد الأجنبي.

وتراجعت احتياطيات مصر من النقد الاجنبي إلى 16.445 مليار في ديسمبر كانون الأول من نحو 36 مليارا قبل انتفاضة 2011 وما تبعها من اضطرابات أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح وهما مصدران رئيسيان للعملة الصعبة.

ويزور الرئيس الصيني مصر في إطار جولة بالمنطقة تشمل السعودية وإيران. (إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير عبد المنعم درار)