مقدمة 1-مصادر: أوباما وإردوغان تحدثا هاتفيا وتعهدا بالتعاون لمكافحة الإرهاب

Tue Jan 19, 2016 6:52pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل وخلفية)

أنقرة 19 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت مصادر بالرئاسة التركية إن الرئيس رجب طيب إردوغان ونظيره الأمريكي باراك أوباما تعهدا خلال اتصال هاتفي اليوم الثلاثاء بمواصلة التعاون في مجال مكافحة الإرهاب خاصة تنظيم الدولة الإسلامية وحزب العمال الكردستاني.

وأضافت المصادر أن أوباما اتصل بإردوغان ليقدم أيضا تعازيه في ضحايا تفجير اسطنبول الذي وقع الأسبوع الماضي وقتل فيه عشرة سياح ألمان في هجوم تبناه تنظيم الدولة الإسلامية وكذلك في هجوم نفذه حزب العمال الكردستاني في ديار بكر بجنوب شرق البلاد.

وقال الزعيمان إن مكافحة الإرهاب ستكون ضمن عدد من الموضوعات على جدول الأعمال عند زيارة نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن لتركيا يوم السبت.

وتركيا عضو بالتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد الدولة الإسلامية في سوريا والعراق وقد باتت على نحو متزايد هدفا للمتشددين السنة.

وألقى رئيس الوزراء التركي أحمد داود أغلو باللوم على الدولة الإسلامية في التفجير الذي وقع يوم 12 يناير كانون الثاني في قلب اسطنبول. ويعتقد أن الانتحاري الذي نفذ الهجوم جاء من سوريا في الآونة الأخيرة.

ويعتقد أيضا أن الدولة الإسلامية تقف وراء هجمات وقعت في تركيا العام الماضي بما في ذلك هجوم على العاصمة أنقرة قتل فيه أكثر من 100 شخص.

وتجتاح جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية حاليا أسوأ أعمال العنف منذ التسعينيات بعد أن انهار في يوليو تموز وقف لإطلاق النار استمر عامين مع مسلحي حزب العمال الكردستاني.

وفي الأسبوع الماضي هاجم حزب العمال الكردستاني الذي تعتبره الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتركيا منظمة إرهابية مركزا للشرطة في أحد أحياء ديار بكر بسيارة ملغومة مما أسفر عن مقتل ستة أشخاص بينهم رضيع وطفلان صغيران. (إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)