الصين تتهم سويديا محتجزا بنشر معلومات كاذبة

Wed Jan 20, 2016 6:57am GMT
 

بكين 20 يناير كانون الثاني (رويترز) - اتهمت الحكومة الصينية مواطنا سويديا محتجزا بإدارة جماعة حقوقية في الصين دون تصريح "تختلق وتشوه" المعلومات عن البلاد وتعمل على تنظيم آخرين "للتدخل" في قضايا حساسة.

وأكدت الصين في وقت سابق من الشهر أن السلطات احتجزت بيتر دالين (35 عاما) الذي شارك في تأسيس الجماعة الصينية للعمل العاجل بتهمة تعريض الأمن العام للخطر. وتعمل الجماعة مع محامين صينيين مدافعين عن حقوق الانسان.

وقالت الشرطة الصينية وسلطات الأمن القومي في بيان إنها "ضبطت منظمة غير مشروعة ترعى أنشطة تعرض الأمن القومي الصيني للخطر." ونشرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) البيان في ساعة متأخرة من الليل.

وقالت السفارة السويدية في بكين إنها تواصل العمل "بهمة" في الأمر وإن دبلوماسييها زاروا دالين يوم السبت.

وقالت جابرييلا اوجستسن رئيسة إدارة الدبلوماسية العامة في السفارة السويدية في بكين في رسالة بالبريد الالكتروني "إنه في حالة طيبة اذا وضعنا الظروف في الاعتبار."

وقالت شينخوا إن دالين وآخرين أداروا جماعة غير مرخصة وتلقوا أموالا من الخارج غير معلن عنها للقيام "بأنشطة غير منظمة".

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)