مقدمة 2-كيري ولافروف يؤكدان ضرورة عقد المحادثات السورية الشهر الحالي

Wed Jan 20, 2016 6:19pm GMT
 

(لتحديث القصة باقتباسات عن الاجتماع وتفاصيل)

من جون ميلر وديفيد برانستروم

زوريخ 20 يناير كانون الثاني (رويترز) - أكدت روسيا والولايات المتحدة اليوم الأربعاء على ضرورة إجراء المحادثات بين الحكومة السورية ومعارضيها برعاية الأمم المتحدة في موعدها المقرر هذا الشهر رغم غياب أي مؤشر على اتفاق بشأن من يمثل المعارضة.

وفي حديثه بعد اجتماع مع نظيره الأمريكي جون كيري قال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف إن أيا منهما لم يطرح احتمال تأجيل المحادثات المقررة في جنيف في 25 يناير كانون الثاني.

وقال لافروف "لا نية لدينا لتأجيل المحادثات من يناير إلى فبراير. هذا هو موقف روسيا والولايات المتحدة ونحن على ثقة أنه خلال الأيام المقبلة.. في يناير.. يجب أن تبدأ هذه المباحثات."

وقال لافروف إن العديد من التواريخ قد طرحت لكن القرار النهائي كان للأمين العام للأمم المتحدة بناء على نصيحة من ستافان دي ميستورا مبعوثه الخاص إلى سوريا.

وأضاف "نأمل أن تبدأ عملية التفاوض هذا الشهر. أؤكد أن هذه لن تكون سوى البداية لأننا بالطبع سنحتاج لكثير من الوقت.. هناك كم هائل من المهام الشاقة التي يتعين إنجازها."

وقال جون كيربي المتحدث باسم كيري إن الوزيرين ناقشا "أهمية الحفاظ على التقدم نحو حل دبلوماسي للأزمة في سوريا."

وتابع "رغبتنا لعقد هذا الاجتماع في 25 (يناير) لم تتغير.. والوزير (كيري) أكد هذا الأمر."   يتبع