مخاوف بيئية واخرى تتعلق بالسلامة تخيم على مشروع للنقل باندونيسيا

Thu Jan 21, 2016 12:33pm GMT
 

جاكرتا 21 يناير كانون الثاني (رويترز) - شرعت اندونيسيا اليوم الخميس في تنفيذ أول مشروع للقطارات الفائقة السرعة وسط مخاوف بيئية وأخرى تتعلق بالسلامة مرتبطة بواحد من أضخم مشروعات البنية التحتية بالبلاد.

ويتكلف خط السكك الحديدية الجديد 5.5 مليار دولار ويربط بين العاصمة جاكرتا وباندونج وهو من المشروعات الرائدة في عهد الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو الذي منيت خططه الاستثمارية في مجال البنية الأساسية بعراقيل روتينية وبتباطؤ اقتصادي منذ الأزمة المالية العالمية.

وحاولت الحكومة المركزية في الأشهر الأخيرة القضاء على المعوقات الروتينية واستعادة ثقة المستثمرين في أكبر اقتصاد في منطقة جنوب شرق آسيا من خلال سلسلة من الاجراءات التي تحفز الاستثمار.

لكن اصرار الحكومة على البدء في الأعمال الانشائية التمهيدية بأسرع ما يمكن في خط السكك الحديدية الذي يبلغ طوله 150 كيلومترا أثار مخاوف من ان التنمية الاقتصادية ربما تتحقق على حساب المسائل المتعلقة بالبيئة وبالسلامة.

وقال سان افري أوانج المسؤول بوزارة البيئة لصحيفة كومباس أمس الأربعاء "الأمر الأكثر أهمية هو الحد من المخاطر المتعلقة بكوارث مثل الانهيارات الأرضية".

وقالت ستي نوربايا باكار وزيرة البيئة والغابات في اندونيسيا إن الحكومة ستتشاور مع الرأي العام بشأن المشروع حتى اثناء تنفيذ الاعمال الانشائية. وقالت "سنتبع مبادئ الحكم الرشيد لكن سياسة انشاء خطوط السكك الحديدية ستمضي قدما".

وقال مسؤول بالشركة القائمة على تنفيذ المشروع إنه تمت معالجة المسائل المتعلقة بالبيئة والسلامة.

كانت اندونيسيا قد أسندت تنفيذ المشروع الى الصين العام الماضي بعد سباق محموم مع اليابان على ان يكون المشروع الاول من نوعه ضمن سلسلة من مشروعات السكك الحديدية بالمنطقة.

وتأمل كونسورتيوم تقوده الصين الانتهاء من المشروع في موعد غايته 2019 . (إعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي)