مقدمة 2-تحقيق بريطاني: بوتين وافق "على الأرجح" على قتل ليتفنينكو

Thu Jan 21, 2016 6:45pm GMT
 

(لإضافة رد فعل الكرملين وتصريحات لرئيس الوزراء البريطاني وتفاصيل)

من مايكل هولدن

لندن 21 يناير كانون الثاني (رويترز) - خلص تحقيق بريطاني في مقتل ألكسندر ليتفنينكو الضابط في جهاز المخابرات السوفيتي السابق (كيه.جي.بي) في لندن عام 2006 إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وافق على الأرجح على القتل بمادة البولونيوم-210 المشعة.

وحذرت روسيا التي رفضت التعاون مع التحقيق من أنه قد يفسد العلاقات. واتهمت بريطانيا الكرملين بانتهاج سلوك غير حضاري لكنها لم تصدر أي إشارة على الفور حول ما إذا كانت ستتخذ إجراء أشد.

ومات ليتفنينكو البالغ من العمر 43 عاما والمعارض لبوتين الذي فر من روسيا بعد أن شرب شايا أخضر مخلوطا بالنظير المشع النادر في فندق ميلينيوم في لندن.

وأظهر تحقيق يتولاه القاضي البريطاني روبرت أوين أن أندري لوجوفوي الحارس السابق بجهاز المخابرات وروسيا آخر يدعى ديمتري كوفتون سمما ليتفنينكو في إطار عملية أدارها جهاز الأمن الاتحادي الروسي وهو الجهاز الذي تولى مهام كيه.جي.بي الرئيسية.

وقال أوين "عملية جهاز الأمن الاتحادي لقتل السيد ليتفنينكو حظيت على الأرجح بموافقة السيد (نيكولاي) باتروشيف رئيس الجهاز في ذلك الوقت وكذلك بموافقة الرئيس بوتين."

ومثل موت ليتفنينكو مرحلة متدنية في العلاقات بين بريطانيا وروسيا وازداد الأمر سوءا بضم روسيا لمنطقة القرم وتأييدها للرئيس السوري بشار الأسد.

وقال رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون إنه لن يستبعد اتخاذ إجراءات أخرى. لكنه أضاف "هل يتعين علينا على مستوى ما أن نحتفظ بنوع ما من العلاقة معهم لأننا نحتاج لحل أزمة سوريا؟ نعم يتعين علينا ذلك. لكننا نقوم بذلك بأعين مفتوحة وقلب بارد."   يتبع