الدنمرك تدرس نقل المهاجرين إلى مخيمات خارج المدن

Thu Jan 21, 2016 2:08pm GMT
 

من الكسندر تانجي

كوبنهاجن 21 يناير كانون الثاني (رويترز) - تدرس الدنمرك نقل المهاجرين إلى مخيمات خارج المدن والبلدات وهو أسلوب يأمل حزب الشعب الدنمركي المناهض للهجرة أن يحول تركيز الحكومة في التعامل مع المهاجرين من الإدماج في المجتمع إلى الترحيل.

وتعرضت الدنمرك لانتقادات واسعة النطاق في الشهر الأخير بسبب اقتراحات بتشديد قوانين الهجرة تتضمن استخدام مقتنيات المهاجرين في دفع ثمن إقامتهم وتأجيل لم شمل الأسر ثلاث سنوات.

وأقر البرلمان بقيادة حزب الشعب الدنمركي القرار الذي سيجبر الحكومة على التقدم باقتراح بحلول مارس آذار لبناء "قرى" مدعومة من الدولة بدلا من تسكين المهاجرين في المدن والبلدات.

وأقيمت بالفعل مخيمات للمهاجرين الذكور غير المتزوجين لإعطاء الأسر الأولوية في السكن بالمدن.

والنقاش حول المهاجرين محتدم في الدنمرك التي استقبلت نحو 20 ألف مهاجر العام الماضي. وذكرت صحيفة برلينجسكي اليومية أن استطلاعا للرأي أظهر أن 70 بالمئة من المشاركين يرونها القضية السياسية الأكثر أهمية.

وأظهر استطلاع آخر أن 37 بالمئة لا يوافقون على منح تصاريح إقامة جديدة للاجئين بالمقارنة مع حوالي 20 بالمئة في سبتمبر أيلول.

وسافر وزير الخارجية كريستيان جنسن إلى جنيف اليوم الخميس لشرح سياسة حكومته لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان خلال مراجعته الدورية لأوضاع حقوق الإنسان في البلاد.

واستدعيت حكومة الدنمرك كذلك للمثول أمام لجنة الحريات المدنية والعدالة والشؤون الداخلية بالبرلمان الأوروبي يوم الاثنين للدفاع عن نفسها.

وأجرى البرلمان مناقشة ثانية اليوم الخميس بشأن مقترحات بتشديد قوانين الهجرة وسيجري التصويت النهائي على الأمر يوم 26 يناير كانون الثاني. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود)