مسؤول: أمريكا قد لا تحطم حاجز المليون لمبيعات السيارة الكهربية قبل 2020

Fri Jan 22, 2016 12:20pm GMT
 

واشنطن 22 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير الطاقة الأمريكي إرنست مونيز أمس الخميس إن مبيعات السيارات الكهربية بالولايات المتحدة قد لا تصل إلى رقم المليون بحلول عام 2020 موضحا تراجع الاقبال على الشراء دون الهدف الذي حدده الرئيس باراك أوباما ببلوغ ذلك الرقم عام 2015 .

وقال مونيز في مقابلة على هامش معرض واشنطن للسيارات إن البلاد قد تصل الى هذا الرقم في غضون ثلاثة الى أربع سنوات مع استمرار تطوير تكنولوجيا البطاريات لكن تراجع أسعار البنزين كان له أثر سلبي على المبيعات.

وقال مونيز لرويترز بعد تفقده عددا من السيارات الكهربية بالمعرض "اذا اسرعنا في الأمر بدرجة ما ربما كان أمامنا من ثلاث الى أربع سنوات".

وفي أغسطس آب من عام 2008 فيما كان متوسط سعر جالون البنزين نحو أربعة دولارات كان المرشح الرئاسي آنذاك باراك أوباما قد حدد هدفا ببيع مليون سيارة كهربية تسير بشوارع البلاد بحلول عام 2015 وهو نفس ما قاله في خطاب حالة الاتحاد وهو في منصب الرئيس عام 2011 .

ومع وصول متوسط سعر البنزين الى دولارين للجالون لم يتم بيع سوى 400 ألف سيارة كهربية حتى الآن فيما يسير الآن على الطرق الأمريكية نحو 250 مليون مركبة وشاحنة.

وفي العام الماضي تراجعت المبيعات بنسبة ستة في المئة بالمقارنة بالعام السابق له الى نحو 115 ألف سيارة كهربية على الرغم من قيام الشركات بطرح 30 طرازا وبتخفيضات كبيرة.

وقال مونيز إن خفض أسعار البطاريات الكهربية في غاية الأهمية لمضاعفة مبيعات السيارات الكهربية مشيرا الى ان مستقبل هذه السيارات "لا يزال باهرا للغاية".

(إعداد محمد هميمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)