نائب وزير المالية: روسيا تستعد للتحوط من مخاطر أسعار النفط

Fri Jan 22, 2016 5:33pm GMT
 

موسكو 22 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال نائب وزير المالية الروسي ماكسيم أورشكين اليوم الجمعة إنه يتعين على بلاده اتخاذ كل الاستعدادات الضرورية هذا العام للتحوط من أجل حماية إيراداتها النفطية في مواجهة هبوط أسعار الخام.

وتجمع روسيا إيراداتها النفطية في صناديق سيادية لكن في ظل الانخفاض الحاد في إيرادات البلاد بسبب تدني أسعار الخام في الوقت الحالي بات الكثير من المدخرات عرضة لخطر التلاشي بنهاية 2017.

وقال أورشكين "المهمة الأساسية في 2016 هي اتخاذ كل الاستعدادات اللازمة بحيث يمكننا التفكير في إمكانية عمل هذا النوع من العمليات (التحوط) في اللحظة الضرورية."

وأضاف "من الواضح أنه لا يمكن التحوط لكل (إيرادات النفط والغاز). الأمر يتعلق بجزء منها على الأقل."

ولجأت المكسيك -وهي من بين منتجي النفط الكبار- إلى التحوط من خلال الأسواق الآجلة في أوائل التسعينات من القرن الماضي. وتحوطت لصادراتها من الخام عند متوسط سعر 49 دولارا للبرميل في هذه السنة.

وقال أورشكين إنه في ظل الأسعار المتدنية في الوقت الحالي فإن اللجوء إلى آلية التحوط "من الممكن أن يعتبر أقرب إلى كونه عملا للمستقبل".

وهبطت أسعار النفط إلى حوالي 30 دولارا للبرميل هذا الأسبوع مقتربة من أدنى مستوياتها منذ 2003. ووضعت موازنة روسيا لسنة 2016 على افتراض متوسط سعر للنفط عند 50 دولارا للبرميل.

(إعداد إسلام يحيى للنشرة العربية - تحرير مصطفى صالح)