وزراء الاتحاد الأوروبي يناقشون خيارات تمديد ضوابط حدودية الاثنين

Fri Jan 22, 2016 6:36pm GMT
 

بروكسل 22 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت متحدثة باسم المفوضية الأوروبية اليوم الجمعة إن وزراء داخلية الاتحاد الأوروبي سيناقشون يوم الاثنين خيارات تمديد ضوابط حدودية مؤقتة على منطقة شينجن التي يسمح بالتنقل فيها دون جوازات سفر بهدف السيطرة على تدفق اللاجئين.

وألمانيا وهي مقصد الأشخاص الذين يصلون أوروبا وسط أسوأ أزمة لاجئين تعيشها القارة منذ عقود هي من بين عدة دول أوروبية أعادت فرض ضوابط حدودية مؤقتة للتحكم في تدفق اللاجئين بشكل أفضل.

لكن هذه القيود الحدودية تنقضي في مايو أيار الأمر الذي يعني إما رفع القيود أو تمديدها لما يصل إلى عامين إذا قالت برلين إن "قصورا مستمرا" في الحدود الخارجية لمنطقة شينجن هو المبرر لذلك.

وقالت متحدثة باسم المفوضية الأوروبية بشأن أي مد محتمل لمدة عامين "لم ندشن بعد هذه الآلية.. لكن هذا الاحتمال قائم... والمفوضية على استعداد لاستخدامه إذا اقتضت الضرورة."

وقالت المتحدثة خلال مؤتمر صحفي اعتيادي "في الوقت الراهن نحن لسنا في هذا الوضع لكن وزراء الداخلية ستتاح لهم الفرصة يوم الاثنين في أمستردام لمناقشته... وسيكون مطروحا على جدول الأعمال ما هي الخطوات التي يتعين اتخاذها أو التي ستتخذ عندما نصل لنهاية فترة الحد الأقصى في مايو أيار."

(إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)