مقدمة 1-قوات إسرائيلية تطرد مستوطنين يهودا من منازل في الضفة

Fri Jan 22, 2016 9:31pm GMT
 

(لإضافة تصريح مساعد نتنياهو)

من أوري لويس

القدس 22 يناير كانون الثاني (رويترز) - أخرج جنود إسرائيليون بالقوة مستوطنين يهودا من منازل قالوا إنهم اشتروها من فلسطينيين في مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة اليوم الجمعة مما دفع بعض نواب البرلمان (الكنيست) اليمينيين إلى التهديد بالامتناع عن دعم الحكومة.

وانتقد وزراء ونواب في البرلمان من حزب ليكود الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو رفض وزير الدفاع موشي يعلون الموافقة على شغل المستوطنين لمنازل في الخليل وهي نقطة توتر ساخنة بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وقال المستوطنون إنهم اشتروا الممتلكات بشكل قانوني من مالكيها الفلسطينيين لكنهم يحتاجون إلى موافقة وزارة الدفاع لشغل الشقق.

وقال يعلون في بيان "حتى يشغلوا المنازل يتعين القيام بعدد من الإجراءات لم يطبق أي منها لهذا السبب تم إجلاء المتعدين."

وقال مساعد لنتنياهو رفض نشر اسمه إن رئيس الحكومة يؤيد خطوة يعلون لكنه أضاف "في هذه الحالة لم تُستخرج كل التصاريح. بمجرد أن يحدث هذا سيسمح للمستوطنين بالعودة كما حدث في حالات سابقة."

وقال ثلاثة مشرعين يمينيين ينتمي اثنان منهم لحزب الليكود وواحد للبيت اليهودي القومي المتشدد إنهم لن يشاركوا في عمليات التصويت التي تجري في البرلمان يوم الاثنين احتجاجا على ذلك.

وقال النائب أيوب قرا وهو عربي درزي من الليكود "طرد اليهود من منازلهم ممنوع وسيكون هناك تبعات لذلك. نطالب بتدخل رئيس الوزراء في الأمر."   يتبع