رجل في سكرامنتو بأمريكا يدفع ببراءته من تهمة الكذب بشأن مساعدته جماعة متشددة

Sat Jan 23, 2016 2:01am GMT
 

سكرامنتو 23 يناير كانون الثاني (رويترز) - دفع أحد شخصين مولودين في العراق كانا قد اعتقلا في وقت سابق من الشهر الجاري بتهم اتحادية لها صلة بإلإرهاب ببراءته في سكرامنتو بولاية كاليفورنيا الأمريكية يوم الجمعة من تهمة الكذب بشأن سفره إلى سوريا ومساعدة جماعة متشددة .

واعتُقل أوس محمد يونس الجياب (23 عاما) في سكرامنتو بتهمة الادلاء ببيان كاذب عندما قال إنه ذهب إلى تركيا لزيارة جدته في أواخر 2013 و 2014 . ويقول ممثلون للإدعاء إنه بعد ذهابه إلى تركيا ذهب الجياب إلى سوريا وأصبح عضوا في "جماعة متمردة أو ميليشياأو منظمة ثورية."

وكان الجياب أحد رجلين من الشرق الأوسط وصلا إلى الولايات المتحدة كلاجئين واعتُقلا بتهم اتحادية تتعلق بالإرهاب في وقت سابق من الشهر الجاري في كاليفورينا وتكساس . وكل من الرجلين فلسطيني ولد في العراق . وكان الرجل الذي اعتقل في هيوستون وهو عمر فراج سعيد الحردان قد دخل الولايات المتحدة كلاجيء عراقي في نوفمبر تشرين الثاني حسبما ذكرت وثيقة بالمحكمة.

ودفع ببراءته في 13 يناير كانون الثاني من اتهامات بأنه قدم دعما لتنظيم الدولة الإسلامية وكذب على المسؤولين الأمريكيين وذلك حسبما ذكرت صحيفة هيوستون كرونيكل.

وقالت وثائق المحكمة إن الجياب وصل إلى الولايات المتحدة في 2012 كلاجيء من سوريا.

(إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية)