23 كانون الثاني يناير 2016 / 08:01 / منذ عامين

مقدمة 1-راونيتش يهدي فوزه في ملبورن لضحايا حادث ببلدة كندية

(لإضافة تفاصيل ومقتبسات)

من إيان رينسوم

ملبورن 23 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - أهدى ميلوش راونيتش فوزه في الدور الثالث ببطولة أستراليا المفتوحة للتنس على فيكتور ترويتشكي اليوم السبت لضحايا حادث إطلاق نار في مدرسة ببلدة لا لوتش الكندية النائية.

وقتل أربعة أشخاص وأصيب آخرون في هذا الحادث أمس الجمعة في أسوأ أعمال عنف بالمدارس في كندا على مدار سنوات.

وقال الكندي راونيتش بعد الفوز 6-2 و6-3 و6-4 على الصربي ترويتشكي "اليوم وقبل أن أخوض المباراة كان اليوم صعبا في بلادي."

وأضاف "وقع إطلاق نار في مدرسة. أريد أن أتمهل قليلا للوقوف إلى جانب المجتمع هناك وأتمنى لهم كل التوفيق .. أتمنى من الجميع التعافي سريعا وأنا متأكد أن العالم كله سيدعم كندا."

ولا تشهد كندا الكثير من حوادث إطلاق النار في ظل وجود إجراءات صارمة فيما يتعلق بحيازة الأسلحة النارية بعكس الولايات المتحدة المجاورة.

وعرف راونيتش (25 عاما) عن الحادث بينما كان يستعد للمباراة لكنه أضطر للتركيز على اللعب.

وقال اللاعب المولود في جمهورية الجبل الأسود عن ذلك "رغم أنني علمت بالحادث قبل المباراة لكنني وبعد تفكير نجحت في التركيز على المباراة."

وسيلعب راونيتش في دور الستة عشر مع السويسري ستانيسلاس فافرينكا المصنف الرابع وبطل 2014 والذي هزم التشيكي لوكاس روسول بثلاث مجموعات متتالية بواقع 6-2 و6-3 و7-6 رغم معاناته من نزلة برد اليوم.

وفاز فافرينكا في جميع اللقاءات الأربعة السابقة التي جمعته مع راونيتش وخسر مجموعة واحدة فقط خلال هذه المواجهات.

وجاءت أفضل نتيجة لراونيتش في استراليا المفتوحة في العام الماضي عندما وصل لدور الثمانية.

إعداد وتحرير فتحي عبد العزيز للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below