لجنة: التحفظ على 62 شركة وأكثر من ألف جمعية تابعة للإخوان في مصر

Sun Jan 24, 2016 1:07pm GMT
 

القاهرة 24 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال رئيس اللجنة القضائية المعنية بالتحفظ على أموال جماعة الإخوان المسلمين في مصر وإدارتها اليوم الأحد إن اللجنة تتحفظ في الوقت الراهن على 62 شركة و1125 جمعية أهلية تابعة للجماعة المحظورة.

وتشكلت اللجنة عام 2013 بعد صدور حكم قضائي بالتحفظ على أموال وممتلكات الجماعة التي حظرتها مصر وأعلنتها جماعة إرهابية بعد أن عزل الجيش الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي للجماعة في نفس العام إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وقال القاضي عزت خميس رئيس اللجنة في مؤتمر صحفي إن اللجنة كانت تحفظت على ثلاث شركات و41 جمعية أخرى لكنها رفعت التحفظ عنها.

وأضاف أن رصيد الشركات المتحفظ عليها في البنوك يبلغ 17 مليونا و402 ألف جنيه بالإضافة إلى 117 ألف دولار و7388 يورو.

وذكر أن رصيد الجمعيات التابعة للجماعة في البنوك يبلغ 20 مليونا و87 ألف جنيه بالإضافة إلى 64 ألف دولار.

واكتسبت الجماعة قدرا كبيرا من شعبيتها من الجمعيات الأهلية والخيرية التي تديرها وتقدم مساعدات مادية لعدد كبير من الفقراء.

وقال رئيس اللجنة إن خبراء حكوميين يقومون حاليا بإدارة الشركات والمدارس والمستشفيات التابعة للجماعة ولم يتم فصل أو تسريح أي من العاملين فيها.

وأضاف خميس أن عدد من تم التحفظ على أموالهم 1370 شخصا وأن أرصدتهم في البنوك تبلغ 154 مليونا و758 ألف جنيه ومليونين و199 ألف دولار و435 ألف يورو ومليونا و374 ألف ريال سعودي و9833 ألف جنيه استرليني و16480 فرنكا سويسريا.

وأشار إلى أن اللجنة رفعت التحفظ عن خمسة أشخاص آخرين.   يتبع