بيريس يعود للمستشفى بسبب آلام في الصدر

Sun Jan 24, 2016 9:39pm GMT
 

القدس 24 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال طبيب الرئيس الإسرائيلي الأسبق شمعون بيريس إنه نقل إلى المستشفى للمرة الثانية خلال أسبوعين أثر شعوره بآلام في الصدر.

وقال رافي والدن طبيب بيريس للصحفيين إنه كان واعيا موضحا أن إدخال بيريس إلى المستشفى كان إجراء احترازيا.

وأُدخل بيريس (92 عاما) مستشفى في تل أبيب في 14 يناير كانون الثاني وهو يعاني من أزمة قلبية خفيفة وخرج منها في اليوم التالي.

وقال والدن وهو أيضا صهر بيريس "هذا المساء شعر بألم خفيف شخصناه بأنه يعاني من مشكلة في نبضات القلب وهو ما يسمى بالارتجاف الأذيني ونقل على الأثر إلى المستشفى... وانتهى هذا العارض بشكل تلقائي دون الحاجة حتى إلى علاج."

وأشار والدن إلى أن بيريس أراد العودة إلى منزله على الفور لكن الأطباء في مستشفى تل هاشومر في تل أيبيب رأوا إبقاءه تحت المراقبة على الأقل حتى صباح الغد.

ويعود إلى بيريس ذي الاصول البولندية الفضل في بناء قدرات إسرائيل النووية. وفاز عام 1994 بجائزة نوبل للسلام لدوره في التوصل إلى اتفاق السلام المؤقت مع الفلسطينيين.

وتولى بيريس منصب رئيس الوزراء مرتين ثم منصب رئيس الدولة بين عامي 2007 و2014.

ويشرف بيريس على مركز بيريس للسلام وهو منظمة غير حكومية تركز على بناء علاقات أقوى بين اسرائيل والفلسطينيين وتحسين الرعاية الصحية وتطوير الاقتصادات الناشئة. (إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)