ماليزيا تحذر من تهديد الدولة الاسلامية بعد نشر تسجيل فيديو

Mon Jan 25, 2016 7:32am GMT
 

كوالالمبور 25 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال رئيس وزراء ماليزيا نجيب عبد الرزاق إن تنظيم الدولة الاسلامية يمثل تهديدا "حقيقيا للغاية" لبلاده وذلك بعد ساعات من بث تسجيل مصور يزعم أنه من الجناح الاقليمي للتنظيم يحذر من وقوع هجمات في الدولة ذات الغالبية المسلمة بعد إلقاء القبض على أنصار له.

وقالت الشرطة إن التسجيل الذي يظهر أعضاء في جماعة كتيبة نوسانتارا المتشددة يتحدثون تحت شعار الدولة الاسلامية مهم لأنه لو تأكدت صحته سيكون أول تسجيل من نوعه يصدر عن التنظيم بلغة الملايو.

وقال نجيب في مؤتمر عن التطرف "هذا التهديد حقيقي جدا وتأخذه حكومتي على محمل الجد." وأضاف "هذا تحد يواجهنا جميعا في مختلف أنحاء العالم. لسنا بمنأى عن هذا الخطر في ماليزيا."

وذكرت الشرطة أمس الأحد أنها ألقت القبض على سبعة أعضاء في خلية تابعة للتنظيم كانوا يخططون لشن هجمات في أنحاء البلاد. وعثرت الشرطة معهم على طلقات نارية وكتب عن الجهاد ورايات للدولة الإسلامية وتسجيلات فيديو دعائية.

وقبل عشرة أيام اعتقلت ماليزيا متشددا مشتبها به يعتقد أنه كان يدبر لهجوم انتحاري في كوالالمبور.

وحذر الفيديو الذي بث على الانترنت ماليزيا من إلقاء القبض على أنصار الدولة الاسلامية.

وقال أيوب خان ميدين بيتشاي رئيس وحدة شرطة مكافحة الارهاب إن التسجيل يوحي بأن المتشددين في البلاد قد أصبحوا أكثر تنظيما.

ولم تتمكن رويترز من التأكد من مصداقية التسجيل.

(إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير منير البويطي)