محادثات سلام سوريا تهدف الى وقف لاطلاق النار تستثنى منه الدولة الاسلامية وجبهة النصرة

Mon Jan 25, 2016 3:15pm GMT
 

جنيف 25 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مبعوث الأمم المتحدة لسوريا ستافان دي ميستورا اليوم الاثنين إن محادثات تتوسط فيها الأمم المتحدة لانهاء الحرب في سوريا ستعمل على التوصل إلى وقف لاطلاق النار على نطاق واسع يشمل جميع الاطراف باستثناء جماعتين تصنفهما الأمم المتحدة بانهما ارهابيتان.

وأضاف دي ميستورا في مؤتمر صحفي "الشرط هو ضرورة التوصل إلى وقف حقيقي لاطلاق النار وليس مجرد هدنة محدودة." وقال إنه يأمل أن تبدأ محادثات السلام في 29 يناير كانون الثاني.

وتابع "تعليق القتال مع تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة النصرة ليس مطروحا للنقاش. ولكن بالامكان تعليق القتال في اماكن اخرى كثيرة."

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)