مقدمة 1-مصر .. مظاهر محدودة للاحتجاج في ذكرى الانتفاضة على مبارك

Mon Jan 25, 2016 4:58pm GMT
 

(لإضافة اقتباس لحركة 6 أبريل واعتقالات)

من أحمد أبو العينين

القاهرة 25 يناير كانون الثاني (رويترز) - تجمع 300 شخص في ميدان التحرير بوسط القاهرة اليوم الاثنين لا ليحتفلوا بالذين دعوا وحثوا الناس على المشاركة في الانتفاضة الشعبية التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك قبل خمس سنوات ولكن للاحتفاء بالشرطة التي حاولت منعهم آنذاك.

وقال رفعت صبري (52 عاما) الذي وصف نفسه بأنه مهندس أدوات منزلية "جئت أحتفل مع اخواتنا وآبائنا وزملائنا في الشرطة والجيش الذين ضحوا من أجلنا بدمائهم وحياتهم."

وكان يضع على سترته دبوسا به صورة للرئيس عبد الفتاح السيسي وهو أحدث عسكري يتولى رئاسة البلاد والذي أدى التضييق الأمني الذي تمارسه سلطاته على النشطاء الشبان الذين قادوا انتفاضة 2011 والإسلاميين الذين جاءت بهم إلى السلطة إلى تبديد آمال هؤلاء النشطاء في عهد جديد من الحرية السياسية.

وكان أحد المتظاهرين يحمل لافتة مكتوب عليها "كمل يا ريس" في تحول عن شعار "الشعب يريد إسقاط النظام" الذي هتفت به الحناجر خلال انتفاضات الربيع العربي التي أطاحت بزعماء دول من تونس لليمن في عام واحد.

وبعد خمس سنوات انزلقت بعض الدول التي عاشت الانتفاضات إلى حروب أو فوضى بينما عادت في دول أخرى أنظمة الحكم غير مستعدة لقبول الانتقاد.

وقال بيان لحركة 6 أبريل التي كانت في طليعة احتجاجات 2011 "بعد خمس سنوات منذ بدء الثورة المصرية العظيمة.. للأسف استطاعت الثورة المضادة أن تسيطر على الحكم مرة أخرى."

وأضاف البيان أن "الثورة لم تنته بعد وما زالت قائمة ومستمرة وما زالت أهدافها في قلوب جموع المصريين الذين دعموها من أجل وطن حر وقوي ومتقدم."   يتبع