نشارة الخشب تتحول إلى كيماويات مفيدة

Tue Jan 26, 2016 9:52am GMT
 

26 يناير كانون الثاني (رويترز) - مع سعي حكومات العالم إلى تحقيق أهداف الانبعاثات التي تم الاتفاق عليها في مؤتمر الامم المتحدة لتغير المناخ الذي عقد في ديسمبر كانون الاول الماضي في باريس بدأت أنظار الدول تتحول إلى التكنولوجيات الجديدة التي يمكن أن تساعدها على تحقيق هذه الأهداف.

ويقول باحثون في جامعة لوفان في بلجيكا إنهم يملكون الاجابة جزئيا بعد أن طوروا طريقة تحول نشارة الخشب إلى مواد كيماوية قيمة وقطع الطوب المستخدمة في البناء الى بنزين.

طور الباحثون عملية كيميائية فريدة في معملهم في مركز سيرفس كيميستري آند كاتاليست على مشارف بروكسل وحولوا اللجنين أو الخشبين المادة العضوية الموجودة في النشارة إلى مواد كيماوية قوية الرائحة والسلولوز الى سلسلة من الهيدروكربون.

ويمكن ان يستخدم الهيدروكربون إما كمادة مضافة للبنزين أو كمكون للبلاستيك.

والسلولوز هو المركب الاساسي في الخلايا النباتية وهو موجود في الخشب والقش والحشائش والقطن والورق القديم وبه سلسلة كربونية قوية.

وطور الباحث بو أوب دو بيك وسيلة جديدة لاستخراج هذه السلسلة الكربونية من السلولوز مع التخلص من الاكسجين الموجود في الداخل غير المرغوب فيه في البنزين.

وحصلت جامعة لوفان على براءة اخترع لاسلوبها الجديد في التكرير الحيوي وبنت مفاعلا كيماويا فريدا.

ويقول الباحث ساندر فان دين بوش لرويترز إن الخشب به ثلاثة مكونات الخشبين واثنان من كسور الهيدركربون هما السلولوز والهميسلولوز.

والسلولوز هو المكون الرئيسي لصنع البنزين لكن الخشبين يمكن أن يحول أيضا الى كيماويات مفيدة تستخدم في صناعة البلاستيك أو الادوية.

(إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سامح الخطيب)