بوركينا فاسو تعتقل عشرات ضمن تحقيقات في غارة على مستودع أسلحة

Tue Jan 26, 2016 9:32pm GMT
 

واجادوجو 26 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال متحدث اليوم الثلاثاء إن جيش بوركينا فاسو ألقى القبض على نحو 40 مشتبها به بعد غارة على مستودع أسلحة على مشارف العاصمة واجادوجو الأسبوع الماضي.

ولا يزال البلد الأفريقي يتعافى من هجوم شنه مسلحون على فندق ومطعم في واجادوجو يوم 15 يناير كانون الثاني قتل فيه 30 شخصا أغلبهم أجانب. وأعلنت جماعة مرتبطة بالقاعدة مسؤوليتها عن الهجوم.

واتهمت السلطات أعضاء سابقين في الحرس الرئاسي وموالين للرئيس المخلوع بليز كومباوري بالوقوف وراء الغارة على مستودع الأسلحة يوم الجمعة وسرقة منصات إطلاق صواريخ وبنادق هجومية. وتم حل الحرس الرئاسي بعد انقلاب في سبتمبر ايلول.

وبعد الانقلاب في العام الماضي فر بعض أعضاء الحرس الرئاسي باسلحتهم ونشر الجيش اليوم الثلاثاء أسماء وصور تسعة ضباط سابقين هاربين.

وألقي القبض على 16 مشتبها به يومي السبت والأحد.

وقال الكولونيل وليام ياميوجو المتحدث باسم الجيش "في إطار التحقيق في الهجوم على مستودع يمدي اعتقلنا ما بين 30 و40 مشتبها به حتى الآن."

وأوضح المتحدث أنه لم تسرق ذخيرة خلال الغارة. (إعداد معاذ عبد العزيز للنشرة العربية - تحرير دينا عادل)