كلوب: ليفربول سيحرز لقب كأس الرابطة بغض النظر عن المنافس المنتظر

Wed Jan 27, 2016 8:00am GMT
 

27 يناير كانون الثاني (خدمة رويترز الرياضية العربية) - يتوقع يورجن كلوب مدرب ليفربول أن يحرز فريقه لقب كأس رابطة الأندية الإنجليزية لكرة القدم بغض النظر عن الفريق الذي سيلعب أمامه في المباراة النهائية للمسابقة الشهر المقبل.

وأنقذ الحارس سيمون مينيوليه ركلتي ترجيح ليساعد ليفربول على الفوز 6-5 على ستوك سيتي في الدور قبل النهائي بعدما فاز كل فريق خارج أرضه بهدف وتعادل الفريقان بنتيجة 1-1 في مجموع المباراتين أمس الثلاثاء ليتأهل فريق المدرب كلوب إلى النهائي في ويمبلي.

وسينتظر ليفربول مواجهة مانشستر سيتي مع إيفرتون في وقت لاحق اليوم الأربعاء لمعرفة الطرف الثاني للنهائي في 28 فبراير شباط.

وقال كلوب - الذي سيعود إلى ويمبلي لأول مرة منذ قاد بروسيا دورتموند لنهائي دوري أبطال أوروبا 2013 - للصحفيين بعد اللقاء "لا أهتم إذا كان المنافس مانشستر سيتي أو إيفرتون وسوف نحرز الكأس."

وأضاف "بالنظر إلى مباراتي الذهاب والإياب وكل المباريات التي خاضها اللاعبون في آخر شهرين فهم يستحقون ذلك. تستحق الجماهير ذلك ويستحق ليفربول ذلك."

وتابع المدرب الألماني "بذلنا مجهودا كبيرا ولم يكن من السهل الوصول إلى النهائي. أعتقد أن هذه المباراة صعبة لكن الفوز مستحق."

وشعر مارك هيوز مدرب ستوك بالأسى بعد الخروج من المسابقة رغم فوزه 1-صفر في أنفيلد وقال إن ليفربول كان محظوظا في تحقيق الفوز.

وقال هيوز "أعتقد أننا جميعا نشعر بالإحباط لأننا كنا الطرف الأفضل بشكل واضح في هذه المباراة."

وأضاف "بالنظر إلى رد فعل المشجعين واللاعبين فإن المنافس امتلك حظا كبيرا للوصول إلى النهائي. لسوء الحظ تحدث هذه الأمور في الرياضة وكرة القدم." (إعداد أسامة خيري للنشرة العربية)