وزير: فنلندا وروسيا تتفقان على تعزيز التعاون بشأن اللاجئين

Wed Jan 27, 2016 12:08pm GMT
 

هلسنكي 27 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال وزير الداخلية الفنلندي بيتري أوربو اليوم الأربعاء إن فنلندا وروسيا اتفقتا على تعزيز التعاون بشأن حدودهما المشتركة التي تعبر منها أعداد متزايدة من المهاجرين لدخول الاتحاد الأوروبي.

وتعتبر الحدود التي تمتد 1340 كيلومترا من الحدود الخارجية لمنطقة شينجن التي لا تلزم مواطنيها باستصدار تأشيرات سفر للتنقل داخلها لكن أوربو قال إن المسألة ستدار بشكل ثنائي بين فنلندا وجارتها الكبيرة روسيا. ولم يحدد الإجراءات التي قد تتخذ.

وقال أوربو في بيان بعد لقائه بنظيره الروسي فلاديمير كولوكولتسيف "رغم أن الحدود الشرقية لفنلندا هي نفسها الحدود الخارجية لمنطقة شينجن فإن فنلندا وروسيا تريدان حل هذه المسألة بشكل ثنائي في الأساس."

وفنلندا دولة محايدة عسكريا وتحافظ منذ وقت طويل على توازن تعاملها مع روسيا شريكتها التجارية المهمة.

وانتقدت الحكومة الفنلندية موسكو الأسبوع الماضي لسماحها بمرور أعداد أكبر من طالبي اللجوء عبر حدودها. وأكدت كذلك على ضرورة إيجاد حل أوروبي مشترك لأزمة اللاجئين.

وتضم منطقة شينجن 26 دولة أغلبها من أعضاء الاتحاد الأوروبي ويفرض بعضها قيودا مؤقتة على الحدود إذ يواجه صعوبات في السيطرة على تدفق المهاجرين من الشرق الأوسط ومناطق أخرى على الاتحاد الأوروبي.

وتفيد بيانات حرس الحدود الفنلندي بأن نحو 400 طالب لجوء جاءوا من روسيا إلى فنلندا هذا الشهر بالمقارنة مع نحو 700 في عام 2015.

ومن المقرر أن يبحث رئيس الوزراء الفنلندي يوها سيبيلا مع نظيره الروسي ديمتري ميدفيديف مسألة المهاجرين يوم الجمعة. (إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير ياسمين حسين)