الجزيرة: إطلاق سراح صحفيين يعملان بالقناة في اليمن

Thu Jan 28, 2016 9:21am GMT
 

دبي 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت شبكة قنوات الجزيرة الاخبارية المملوكة لقطر إن اثنين من صحفييها وسائق أطلق سراحهم في اليمن بعد عشرة أيام من خطف مسلحين لهم في مدينة تعز في جنوب غرب البلاد.

وقالت الجزيرة ومقرها الدوحة في تقرير إخباري على موقعها الالكتروني أن الخاطفين الذين مازالت هوياتهم مجهولة أطلقوا سراح مراسلها حمدي البكاري والمصور عبد العزيز الصبري والسائق منير السبئي.

وتقاتل قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي قوات الحوثي المدعومة من إيران وأنصار الرئيس السابق للبلاد علي عبد الله صالح في حرب مستمرة منذ تسعة اشهر قتل فيها نحو ستة آلاف شخص.

وشهدت الجزيرة -التي أكسبتها تغطيتها لانتفاضات الربيع العربي عام 2011 ملايين المشاهدين في الشرق الأوسط- اعتقال وقتل العديد من صحفييها في السنوات القليلة الماضية في صراعات في أنحاء المنطقة.

وقطر عضو في تحالف تقوده السعودية يدعم هادي ويسعى إلى التقدم باتجاه العاصمة صنعاء عبر تعز من قواعده في مدينة عدن الجنوبية التي تمت استعادتها من قوات الحوثي في يوليو تموز.

ويقيم هادي وحكومته في عدن ثاني أكبر مدن اليمن حيث قتل مسلحون يعتقد على نطاق واسع انهم متشددون إسلاميون العشرات من رجال الشرطة ومسؤولي الأمن في الأشهر الماضية.

وقال مسؤولون أمنيون إن عشرات المركبات المدرعة وقوات من الإمارات العربية المتحدة وصلت إلى ميناء عدن أمس الأربعاء.

وقال مسؤول أمني يمني "نشر المركبات والجنود جزء من خطة شاملة للقضاء على الفراغ الأمني وخلايا الاغتيالات التي تعمل في المدينة."

ولم يرد ممثلون عن التحالف بقيادة السعودية على طلب بالتعليق على عملية الإنزال.

(إعداد لبنى صبري للنشرة العربية - تحرير سها جادو)