إعلام رسمي: مصر تسلمت ثلاث مقاتلات رافال جديدة من فرنسا

Thu Jan 28, 2016 9:46am GMT
 

القاهرة 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت وسائل إعلام رسمية اليوم الخميس إن مصر تسلمت ثلاث مقاتلات رافال جديدة من فرنسا وذلك في وقت تواجه فيه البلاد متشددين يسعون لتقويض استقرارها.

وأبرمت مصر وفرنسا عدة صفقات عسكرية العام الماضي من بينها صفقة لشراء 24 طائرة مقاتلة رافال. وكانت هذه أول مرة تبيع فيها فرنسا الطائرة المقاتلة لدولة أخرى.

وتسلمت مصر أول ثلاث طائرات في يوليو تموز الماضي.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن مصدر عسكري قوله إن طائرات الرافال "تمثل خطوة نوعية في زيادة قدرة القوات المسلحة على القيام بمهامها في دعم جهود الأمن والاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط."

ومن المقرر أن تحلق الطائرات الثلاث في سماء القاهرة في وقت لاحق اليوم احتفالا بتسلمها.

وتسعى مصر إلى تعزيز قوتها العسكرية حتى تتصدى لمتشددين ينشطون في شبه جزيرة سيناء منذ عامين وتخشى امتداد الأزمة التي تشهدها ليبيا المجاورة إلى أراضيها. ويحرص حلفاء مصر على تحسين صورتها وسط منطقة تعاني الاضطرابات.

واتفقت القاهرة وباريس في سبتمبر أيلول على بيع حاملتي طائرات من طراز ميسترال إلى مصر مقابل 950 مليون يورو (1.1 مليار دولار).

واشترت مصر العام الماضي أربع سفن حربية من طراز جويند التي تصنعها شركة دي.سي.إن.إس التي تصنع ميسترال والتي تملك الحكومة الفرنسية 64 بالمئة من أسهمها مقابل 35 بالمئة لمجموعة تاليس الدفاعية.

وحصلت مصر على فرقاطة فرنسية من طراز فريم في إطار صفقة طائرات الرافال التي بلغت قيمتها 5.2 مليار يورو.   يتبع