مقدمة 1-بريطانيا: سنأخذ تقرير الأمم المتحدة بشأن اليمن بجدية بالغة

Thu Jan 28, 2016 1:59pm GMT
 

(لإضافة تفاصيل)

لندن 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - قالت الخارجية البريطانية اليوم الخميس إنها ستأخذ "بجدية بالغة" نتائج تقرير للأمم المتحدة ذكر أن السعودية ربما تكون ارتكبت جرائم ضد الإنسانية باليمن.

وجاء في التقرير الذي أصدرته الأمم المتحدة أمس الأربعاء أن التحالف الذي تقوده السعودية استهدف مدنيين باليمن ووثق 119 طلعة جوية "ذات صلة بانتهاك القانون الإنساني الدولي".

وتعرضت الحكومة البريطانية لضغوط سياسية جراء التقرير نظرا لتقديمها تدريبات للجيش السعودي وموافقتها على عقد صفقات عسكرية بمليارات الجنيهات الاسترلينية مع الرياض.

وقال توبياس إيلوود وزير الدولة بالخارجية البريطانية إنه لم يتلق التقرير رسميا بعد لكنه أطلع على جانب من محتواه.

وقال "سآخذ التقرير بجدية بالغة -والحال لا بد وأن يكون هكذا بالقطع- وسألتزم بالجلوس مع السعوديين في اجتماع رفيع المستوى... وسنتناقش حول المزاعم."

وشدد إيلوود على أن الأدلة التي يضمها التقرير يجب أن تخضع لتدقيق شديد مؤكدا أن من قام بتجميعها لجنة لم تزر اليمن وإنما استندت في استنتاجاتها على صور بالأقمار الصناعية.

وأضاف "يجب أن نفعل هذا بطريقة منهجية تعتمد على البراهين."

ووفقا للمعلومات الرسمية التي حصلت عليها مجموعة ضغط تطلق على نفسها (حملة على تجارة السلاح) أجازت بريطانيا تصدير معدات عسكرية إلى السعودية بقيمة 4.6 مليار جنيه استرليني في ثلاث سنوات حتى سبتمبر أيلول 2015.   يتبع