رئيس المركزي الالماني يحذر من أن الاسعار في منطقة اليورو قد تهبط في الربيع

Thu Jan 28, 2016 8:20pm GMT
 

فرانكفورت 28 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال رئيس البنك المركزي الالماني (بوندسبنك) اليوم الخميس إن التضخم في منطقة اليورو هذا العام سيكون أقل من المتوقع بل إن الاسعار قد تتراجع في الربيع لكنه قلل من شأن الحاجة إلى أن يتدخل البنك المركزي الاوروبي.

وفي أوضح تحذير حتى الان من هبوط الاسعار قال ينس فيدمان وهو أيضا عضو في المجلس التنفيذي للبنك المركزي الاوروبي "توقعات التضخم للعام الحالي يجب خفضها بشكل كبير" مضيفا أن اتجاه الاسعار قد يتحول إلى السالب لبعض الوقت.

وتبرز تعليقات فيدمان خطر إنكماش للاسعار في منطقة اليورو التي تتألف من 19 دولة.

وتعارض ألمانيا بشكل تقليدي سياسات ماريو دراجي رئيس البنك المركزي الاوروبي لضخ أموال رخيصة في الاقتصاد.

وقال فيدمان "يجب أن تنظر السياسة النقدية إلى ما بعد هذه التقلبات القصيرة الاجل الناتجة عن أسعار النفط" ملمحا إلى أن هذه الظاهرة لا تتطلب إجراء فوريا.

وتشير تعليقات فيدمان إلى انه لا يؤيد مزيدا من التيسير في السياسة النقدية للمركزي الاوروبي في اجتماعه في مارس اذار وهي خطوة ينتظرها المستثمرون.

وسعى فيدمان أيضا إلى تهدئة المخاوف بشان تباطؤ النمو في الصين الذي أحدث إنخفاضات حادة في اسواق الاسهم.

وقال "لا توجد أي مؤشرات الى كساد حاد في الصين لكن إلى حد كبير هناك ضعف تدريجي للقوى المحركة للاقتصاد."

(اعداد وجدي الالفي للنشرة العربية)