مقدمة 1-عصابة ملثمين تجتاح العاصمة السويدية وتهدد المهاجرين

Sat Jan 30, 2016 9:32pm GMT
 

(لإضافة اقتباس لوزير الداخلية)

من سفين نوردينستام

ستوكهولم 30 يناير كانون الثاني (رويترز) - اجتاحت عصابة من الرجال الملثمين المتشحين بالسواد شوارع ستوكهولم مساء أمس الجمعة بعد أن وزعت منشورات تحمل تهديدا بالهجوم على المهاجرين الشبان في الشوارع "للتعبير عن موقفهم" وقالت الشرطة اليوم السبت إنها اعتقلت شخصين.

وسلطت الواقعة الضوء على تنامي التوتر بشأن الهجرة في السويد التي يقطنها عشرة ملايين نسمة ووصلها 163 ألف طالب لجوء العام الماضي. وتأتي أيضا بعد أيام من مقتل عاملة شابة (22 عاما) بطعنات في مركز لطالبي اللجوء من القُصر غير المرافقين لأسرهم في جنوب غرب السويد.

وقال وزير الداخلية أندرس يجيمان إن حادث الجمعة وكذلك مظاهرة معادية للمهاجرين شهدتها ستوكهولم اليوم السبت يثيران القلق. وقالت وسائل إعلام محلية في وقت لاحق إن مظاهرة اليوم شهدت بعض الاشتباكات مع متظاهرين مناوئين للهجرة.

وأضاف الوزير في بيان "الجماعات العنصرية تنشر الكراهية والعنف في شوارعنا. يجب مواجهة هذا الأمر بالقوة."

كانت الشرطة قالت في بيان إن أحد الرجال اعتقل لقيامه بلكم شرطي يرتدي ملابس مدنية في وجهه بينما اعتقل الآخر بسبب حمل أداة نحاسية لكن لم يتضح حتى الآن حجم الاعتداءات على المهاجرين.

وقالت صحف سويدية نقلا عن شهود إن عددا من الأشخاص تعرضوا لهجوم على أيدي رجال يعتقد انتماؤهم إلى "مجموعات" من المشاغبين الذين عُرف عنهم تشجيع فرق محلية لكرة القدم.

وأكدت الشرطة أن الكلمات التي كتبت على المنشورات الموزعة مساء الجمعة حملت نفس الصيغة التي نشرت عبر وسائل للتواصل الاجتماعي في السويد وتقول "حين يتعذر على المواطن السويدي الشعور بالأمان في الشوارع السويدية فإن مهمتنا هي حل المشكلة.. اليوم.. ولهذا تجمع 200 رجل سويدي للتعبير عن موقفهم من ‭‭‭‭'‬‬‬‬أطفال شوارع‭‭‭‭'‬‬‬‬ من شمال أفريقيا يتحركون هنا وهناك حول المحطة المركزية في العاصمة.   يتبع