30 كانون الثاني يناير 2016 / 23:25 / بعد عامين

مقدمة 1-متحدث:اسرائيل ستنظر في دعوة للمشاركة في محادثات سلام مع الفلسطينيين

(لإضافة تصريحات وتفاصيل)

من أوري لويس

القدس 30 يناير كانون الثاني (رويترز) - قال مسؤول بالحكومة الإسرائيلية اليوم السبت إن إسرائيل ستنظر في دعوة فرنسية للمشاركة في محادثات سلام مع الفلسطينيين لكنها تعتقد أن فرنسا أخطأت بقولها إنها ستعترف بدولة فلسطينية إذا فشلت المحادثات.

وأضاف المسؤول الذي رفض نشر اسمه في بيان ”اذا تلقينا دعوة لحضور مؤتمر وعندما نتلقاها فسوف ندرسها ونرد عليها.“

كان وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس قد قال لدبلوماسيين أجانب يوم الجمعة إنه في حال تعثر المؤتمر الذي يقترحه ”فيجب علينا في هذه الحالة أن نتحمل مسؤولياتنا من خلال الاعتراف بالدولة الفلسطينية.“

ورفض المسؤول الإسرائيلي هذا الطرح قائلا ”ما الذي سيجعل الفلسطينيون يقدمون أي شيء في مؤتمر اذا علموا بالفعل انهم سيحصلون على ما يريدونه منه دون احراز تقدم.“

وفي كلمته أمام الزعماء الافارقة في قمة الاتحاد الافريقي في اثيوبيا حث الرئيس الفلسطيني محمود عباس الزعماء على دعم خطة فرنسا لعقد مؤتمر سلام.

وقال وزير النقل الإسرائيلي إسرائيل كاتس للقناة الثانية بالتلفزيون ”بوضوح إسرائيل لن تحضر مؤتمرا تحت تهديد“ مكررا تصريحا أدلى به وزير الطاقة يوفال شتاينتز للقناة الأولى.

وانهارت جهود قادتها الولايات المتحدة للتوسط في التوصل إلى”حل قائم على دولتين“ في 2014 ولم تحدث محاولة جادة لاستئنافها.

ودعا فابيوس من قبل إلى تشكيل مجموعة دعم دولية تضم دولا عربية والاتحاد الأوروبي وأعضاء مجلس الأمن الدولي للضغط على الجانبين للتوصل لحل وسط. ولكن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وصف المبادرات الفرنسية بأنها”غير مثمرة.“

ورد مسؤول أمريكي بحذر على تصريح فابيوس.

وقال المسؤول إن”الموقف الأمريكي بشأن هذه المسألة واضح. مازلنا نرى أن المسار المفضل لحل هذا الصراع هو توصل الجانبين لاتفاق بشأن قضايا الوضع النهائي بشكل مباشر.“

وعلى الرغم من الغضب في الإدارة الأمريكية من البناء الاستيطاني الإسرائيلي ليس هناك احتمال يذكر لدعم الرئيس باراك أوباما لأي مبادرة قد تُغضب اللوبي اليهودي الأمريكي قبل عشرة أشهر من انتخابات.

ووصف بان جي مون الأمين العام للأمم المتحدة توسع إسرائيل في المستوطنات اليهودية في الأراضي المحتلة بأنه”استفزازي“ وقال إنه يثير تساؤلات بشأن التزامها بحل قائم على أساس دولتين.

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below